أخبار عاجلة
أخبار البورصة اليوم الأربعاء 26-1-2022 -
لجنة الاحتراف تستدعي الهلال والنصر -

لماذا فكر هادى الجيار فى الاعتذار عن "مدرسة المشاغبين".. فى ذكراه الأولى

لماذا فكر هادى الجيار فى الاعتذار عن "مدرسة المشاغبين".. فى ذكراه الأولى
لماذا فكر هادى الجيار فى الاعتذار عن "مدرسة المشاغبين".. فى ذكراه الأولى

تمر غدًا الذكرى الأولى لوفاة الفنان الكبير هادى الجيار أحد تلاميذ مدرسة المشاغبين، الذى توفى 10 يناير من عام  ، وكانت تلك المسرحية من أوائل أعماله وسط مجموعة كبيرة من النجوم أبطال المسرحية أمثال عادل إمام وسعيد صالح ويونس شلبى وأحمد زكى .

كشف هادى الجيار عن مشاركته فى مسرحية مدرسة المشاغبين، وذلك حين حل ضيفًا فى برنامج صاحب السعادة مع الإعلامية إسعاد يونس، فأكد أنه فكر بالانسحاب من المسرحية بعد السخرية التى لاقاها من زملائه  "المثقفين" فى الإسكندرية، بعد انضمامه إلى فرقة الفنانين المتحدين.

الجيار كشف خلال اللقاء أنه فكر فى الاعتذار عن "مدرسة المشاغبين"، وقال: "لقيت نفسى محتاس فى وسطهم، روحت كتبت ورقة للأستاذ عبدالمنعم مدبولى وقولتله مش عارف أروح فين وأجى منين فى وسطهم، قال لى اقعد واتعلم وجرب وحاول تعمل زيّهم، واقنعنى أكمل".

أما النجم عادل إمام، فقد تحدث مسبقًا عن دور هادى الجيار وكيف انضم إلى مسرحية مدرسة المشاغبين، حيث أكد أن النجم محمد صبحى كان صاحب الدور فى البداية لكنه اعتذر وتم انضمام هادى الجيار بدلًا من محمد صبحى لمدرسة المشاغبين.

ولد الجيار فى 15 أكتوبر 1949 وتخرج فى المعهد العالى للفنون المسرحية، وبدأ مشواره فى عدد من الأعمال، منها فيلم «الكنز»، ومسرحية «القاهرة فى ألف عام» 1969، ومسلسل «القاهرة والناس» 1972.

لمع اسمه عام 1973 فى مسرحية «مدرسة المشاغبين وشارك بعدها فى مسرحيات «أولادنا فى لندن» و«قصة الحى الغربي» و«لما قالوا ده ولد»، وأفلام «بائعة الخبز» و«عذراء ولكن» و«سرى جداً» و«مقص عم قنديل» و«إنقاذ ما يمكن إنقاذه».

وشارك فى مسلسلات «الشاطئ المهجور» و«فرصة العمر» و«حصاد العمر» و«للزمن بقية» و«لسة بحلم بيوم» و«فيه حاجة غلط» و«الذئاب» و«حلم الليل والنهار» و«حارة السكري» و«الراية البيضا» و«أنا وانت وبابا فى المشمش» و«ما زال النيل يجري».

فى عام 1992، شارك فى بطولة واحد من المسلسلات التى شكلت نقلة نوعية كبيرة له، وهو «المال والبنون»، وانهالت عليه بعده البطولات التلفزيونية التى نافس من خلالها العديد من زملائه، ومنها «أبناء ولكن» و«سعد اليتيم» و«جمهورية زفتى» و«السيرة الهلالية» و«عيلة الدوغري» و«الضوء الشارد» و«السيرة الهلالية» و«الشهاب» و«السيرة العاشورية» و«سوق العصر» و«البر الغربي» و«طرح البشر» و«العصيان» و«الإمام المراغي» و«الملك فاروق» و«نابليون والمحروسة» و«سلسال الدم» بأجزائه الخمسة.

شارك العديد من النجوم الشباب فى أعمالهم، إذ شارك عمرو سعد فى «شارع عبدالعزيز» و«مملكة الجبل»، ومحمد رمضان «الأسطورة»، ومحمد رجب «أدهم الشرقاوي»، وسامح حسين «الزناتى مجاهد»، وطارق لطفى «عد تنازلي»، وحسن الرداد «كيكا ع العالي» و«حق ميت»، ويوسف الشريف «كفر دلهاب»، وكريم عبدالعزيز «الزيبق»، وهانى سلامة «فوق السحاب» و«قمر هادي»، وأحمد السقا «ولد الغلابة».

كما شارك مع عادل إمام فى مسلسل «فلانتينو»، وكان قد صور بعضا من مشاهده فى الجزء الثانى من مسلسل «الاختيار»، مع كريم عبدالعزيز وأحمد مكى وإياد نصار وإخراج بيتر ميمي، قبل أن يفارق دنيانا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق آسر ياسين يستكمل تصوير مسلسل "الثمانية" فى مصر الجديدة خلال أيام
التالى انتهاء مونتاج فيلم "11:11" استعدادًا لعرضه فى أواخر يناير الجارى