أحمد الروبي يكشف كواليس أغنية سقفة لـ السينمائي

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
حل الفنان أحمد الروبي مطرب أغنية "سقفة" لمهرجان الجونة السنيمائي ، ضيفا على إذاعة "إنرجي"، وهذه هي أبرز تصريحاته خلال الحلقة:

قال أحمد الروبي: بدايتي في مجال الغناء جاءت بعد مشاركتي في مسابقة غنائية للمدارس على مستوى الجمهورية، فزت بالمسابقة وغنيت في ستاد القاهرة في حفل كبير.

وأضاف أحمد الروبي: عرفت أنني أمتلك موهبة الغناء بعدما كنت أقوم بالتمثيل والتقليد في المدرسة، لأنني كنت أقوم بتقليد المغنيين في عدة مناسبات وخاصة الشاب خالد في أغنية "عبد القادر".

وتابع: أول أغنية تصدر لي بشكل احترافي كانت من 9 أعوام وتحديدا في عام 2010.

وقال: أشجع جدا أن يكون هناك تنوعا في الغناء في وغزارة في الإنتاج، سواء راب أو مهرجانات أو غيرها من أنواع الغناء، لأن الغناء ليس صوتا جيدا فقط وإنما حالة عامة.

وقال: تامر حسني هو من اكتشفني في عمر الـ 17، كان سيحيي حفلا في مدرستي وذهبت إليه لأعرض عليه أعمالي وصوتي، أعجب جدا بما أقدم وصعدت معه على المسرح، وحتى الآن وكيل أعماله يحرص على التواصل معي.

وتابع: دائما ما كنت أعمل في وظائف مختلفة من أجل أن أحصل على أموال لأنتج بيها أغاني، عندما أترك وظيفة كنت أعمل في وظيفة أخرى براتب أعلى لأنتج أغنية بكواليتي أعلى.

وأضاف: كنت على وشك العمل على مشروع ألبوم غنائي لي في 2011 لكن قيام الثورة ألغت الفكرة وعطلت مسيرتي لأن الغناء في وقتها كان للحياة والحريات وليس للحب.

وقال: أتمنى إنني في الفترة القادمة لا أعرف فقط بأغنية "سقفة"، أريد أن يعرف الناس أحمد الروبي نفسه.

وتابع: أحرص في الأغاني التي أكتبها بنفسي أن تحتوي على قصة معينة، أما أغنية "سقفة" لا تحتوى على قصة ولكنها مُبهجة.

وأضاف: أغنية "دي زمانها" أنتجتها بعد تعب وفترة يأس، الموزع ومهندس الصوت اعترفوا لي إنهم لم يبذلوا فيها مجهود لعدم شهرتي.

واختتم تصريحاته قائلا "عندما استلمت "CD" أغنية دي زمانها ذهبت على بوابة مدينة الإنتاج الإعلامي ودخلت بعد "خناقة" مع الأمن، ووزعتها على المحطات حتى يسمعها الناس".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق