قبل الحكم في القضية.. من هو قائد التدريبات العسكرية لتنظيم أنصار بيت المقدس

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تنطق اليوم محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار حسن فريد، بحكمها على 213 متهمًا من عناصر تنظيم "أنصار بيت المقدس".

ويصدر الحكم برئاسة المستشار حسن فريد وعضوية المستشارين خالد حماد وباهر بهاء الدين بسكرتارية معتز مدحت ووليد رشاد.

وخلال جلسات القضية كشف المستشار إلياس إمام رئيس نيابة أمن الدولة، الستار عن الدور الارهابي للضابط المفصول هشام عشماوي الذي تسلمته المخابرات العامة المصرية خلال زيارة الوزير عباس كامل رئيس جهاز المخابرات العامة مساء أمس إلى دولة ليبيا الشقيقة.

وقال ممثل النيابة، في مرافعته أمام محكمة جنايات القاهرة، ان المتهم هشام علي عشماوي المكني في تنظيم أنصار بيت المقدس بـ "أبومهند"، كان أحد ضباط سلاح الصاعقة المصرية والمظلات، وتم فصله من الجيش، فما كان عليه الا حمل الضغينة وزيادة المعاداة ضد البلاد والعباد، حتى التقى بقائد التنظيم الارهابي "توفيق فريج - بائع العسل".

وتابع ممثل النيابة: "ليسوا أنصارا ولا هنا بيت المقدس"، مشيرا إلى ان الارهابي توفيق قائد تنظيم انصار بيت المقدس، فكر في اختيار مسئول لتدريب العناصر على القتال العسكري، وقعت عينيه على الضابط المفصول، وتولى حينها الإرهابي هشام عشماوي مسئولية التدريب العسكري لعناصر التنظيم.

وأضاف ممثل النيابة، أن الإرهابى هشام عشماوي ضلع في رصد موكب الداخلية لمعرفة خط سيره، ومن ثم إعطاء تكليفاته للإرهابي الانتحاري وليد بدر لتنفيذ العملية الارهابية بعد تجهيز سيارة مفخخة لاستخدامها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق