اشتباكات فى قنـا..وتعزيزات أمنية لحماية المواطنين.. وإخلاء 4 مدارس من التلاميذ

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

صورة أرشيفية

تجدد الاشتباكات فى قنـاوتعزيزات أمنية لحماية المواطنين وإخلاء 4 مدارس من التلاميذ
اشتباكات ودماء وتعزيزات أمنية، هذا ما استيقظ عليه أهالي قرية «كوم هتيم» التابعة لمركز أبوتشت شمال محافظة قنا بعد أن تجددت صباح اليوم الاشتباكات المسلحة بين الطوايل والغنايم.
ولم تكن هي الاشتباكات الأولى بين العائلتين الذي تجمع بينهم خصومة ثأرية بين عائلتي الطوايل والغنايم، راح ضحيتها 17 قتيلًا منذ بداية الخلافات بينهما، بجانب إصابة موظف ونجله اليوم.
وشهدت قرية كوم هتيم التابعة لمركز «أبو تشت» شمال محافظة قنا، في شهر أغسطس من العام 2017 أشرس خصومة ثأرية في تاريخ المحافظة، وأحداثا دموية على خلفية تجدد الخصومة الثأرية بين عائلتي «الطوايل» و«الغنايم»، ونشوب اشتباكات مسلحة بينهما أسفرت عن سقوط 7 قتلى و4 مصابين، بينهم سيدتان.
ضبط 80 قطعة سلاح بقرية «كوم هتيم» في حملة أمنية بقنا
وعقدت الكثير من المبادرات لوقف إطلاق النار، وتدخل العديد من الأجهزة التنفيذية والشعبية على مستوى المحافظة، حتى تم وقف تبادل إطلاق النار، إلا أنها تجددت أمس بسبب سقوط قتيل لعائلة الطوايل.
تعزيزات أمنية
وبالتزامن مع ذلك تلقى اللواء مجدى القاضي، مدير أمن قنا، إخطارًا، بإصابة أحمد محمد تغيان، 40 عاما، موظف، ونجله محمد، 8 أعوام، بطلقات نارية نارية، في تجدد الخلافات الثأرية بين الطوايل والغنايم.
وكشفت تحريات المباحث، أنه سير الموظف ونجله، في طريقهما إلى المدرسة، هاجمهما مسلحون، وأطلقوا عليهما النيران، دخلت طلقة في جسد الأب من الخلف وخرجت من البطن، أصابت بعدها الإبن.
ونتيجة ذلك انتقلت قوة أمنية برئاسة العميد قرشي عبد المنعم، رئيس فرع البحث الجنائي، والمقدم أحمد عبد الحق، وكيل فرع البحث الجنائي، إلى القرية في محاولة لتهدئة الأوضاع بين الطرفين، وضبط المتهمين.
كما دفعت الأجهزة الأمنية، بمحافظة قنا، بتعزيزات أمنية وقوات من الأمن المركزي، لوقف نزيف الدم بقرية كوم هتيم، التابعة لمركز أبوتشت، شمال محافظة قنا، وفرضت كردونا أمنيا بين منازل العائلتين، فيما حاصرت قوات الأمن حائزي الأسلحة النارية الذين يتبادلون إطلاق النار بين العائلتين.
طفل مصاب
ومن الناحية الطبية فقد حولت إدارة مستشفى أبوتشت المركزي مصاب اشتباكات قرية كوم هتيم التابعة لمركز أبوتشت، شمال محافظة قنا، إلى مستشفى قنا الجامعي لخطورة حالته الصحية، فيما لا يزال الطفل المصاب يخضع للعلاج بالمستشفى.
وأعلن مصدر طبي، أن حالة أحمد تغيان مدرس بمعهد كوم هتيم الأزهري والبالغ من العمر 40 عاما أنه تلقى عدد من الطلقات النارية بجسده منها طلقة بالظهر وخرجت من البطن ومنها إلى نجله الذي كان برفقته.
وأكد المصدر في تصريح لــــ«» أن حالة المدرس الصحية خطيرة وتم نقله إلى مستشفى قنا الجامعي، ولا يزال الطفل يخضع للعلاج وحالته مستقرة، لافتًا إلى أنه في حال وجود أي تدهور بحالته سيتم نقله إلى مستشفى قنا الجامعي أيضًا.
كما أخلت الأجهزة الأمنية، جميع التلاميذ والطلاب من 4 مدارس “ابتدائي وإعدادي ومعهد أزهري وحضانة” وتوصيلهم إلى منازلهم؛ تحسبًا لأي طارئ، وتجدد إطلاق النار بين عائلتي الطوايل والغنايم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق