اليوم.. جنايات طنطا تنظر محاكمة 9 طلاب لقتلهم زميلهم عقب خروجه من المدرسة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تنظر محكمة جنايات طنطا الدائرة الأولى برئاسة المستشار جمال عقرب، وعضوية المستشارين سامى بريك، وأيمن الصحن، وأمانة سر المحمدى الباجورى، محاكمة 9 طلاب مقيمين بدائرة مركز شرطة السنطة، لقيامهم بقتل زميلهم عقب خروجهم من المدرسة لخلافات بينهم.

 

كان المستشار ياسر إبراهيم هندى المحامى العام الأول لنيابات غرب طنطا الكلية، قد أحال كل من أحمد أحمد حسن عبد الفتاح20سنة طالب، فؤاد طارق فؤاد19سنة طالب، أحمد عبد المنعم ابراهيم 19سنة طالب، نجيب رضا الشافعى 19سنة طالب، محمد مسعود عطية19سنة طالب، ابراهيم الدسوقى عبد السلام 19سنة طالب، فهمى ابراهيم فهمي19سنة طالب، توفيق ايهاب أحمد18سنة بدون عمل وجميعهم مخلى سبيلهم، أحمد رضا الشافى (هارب) لمحكمة جنايات طنطا فى الجناية رقم 35112 لسنة 2017جنايات مركز السنطة، والمقيدة برقم 2403 لسنة 2017 كلى غرب طنطا.

 

وجاء ذلك لأنهم فى يوم 14مايو 2017بدائرة مركز شرطة السنطة، قتلوا المجنى عليه محمد عبد العزيز العكش طالب عمدا مع سبق الإصرار والترصد وبيتوا النية على قتله وانتشروا خارج المكان الذى ايقنوا سلفا خروجه منه، وما أن ظفروا به حتى جثموا فوقه وشلوا حركته وقاموا بالتعدى عليه وخنقه قاصدين من ذلك إزهاق روحه فأحدثوا إصابته الموصوفة بتقرير الطب الشرعى المرفق التى اودت بحياته على النحو المبين بالأوراق.

 

وبناء عليه يكون المتهمون قد ارتكبوا الجناية المؤثمة بالمواد 220، 221، 222من قانون العقوبات، وبعد الإطلاع على المادة 214من قانون الإجراءات الجنائية، وتم إحالة المتهمين لمحكمة جنايات طنطا لمعاقبتهم طبقا لمواد الاتهام الواردة بأمر الإحالة، مع ضبط وإحضار المتهم التاسع وحبسه على ذمة القضية، وإرفاق صحيفة الحالة الجنائية للمتهمين، وندب المحامى صاحب الدور للدفاع عن المتهمين، وإعلان المتهمين بأمر الإحالة.

 

وأرفقت النيابة العامة قائمة بأدلة الثبوت فى القضية تضمنت أقوال 9شهود بينهم رئيس مباحث مركز السنطة التى ايدت الواقعة، بقيام المتهمين بالاعتداء على زميلهم أثناء خروجه من المدرسة وخنقه حتى لفظ انفاسه.

 

وجاء بملاحظات النيابة أنه ثبت بتقرير الصفة التشريحية الخاص بالمتوفى محمد عبد العزيز العكش أن اصابته عبارة عن وجود انسكابات دموية تشمل عموم جانبى العنق الأمر الذى يشير إلى وجود ضغط وعنف جنائى على منطقة العنق تعزى وفاة المجنى عليه إلى الضغط على منطقة العنق لاسيما الجانبين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق