تفاصيل جريمة نص الليل.. اعترافات عامل ولع فى حماته وزوجته وطفليه

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أيوة ولعت فيهم كلهم علشان ارتاح منهم وتهديدهم لى بإيصالات الأمانة اللى واخدينها على.. بهذه الكلمات أدلى المتهم بإشعال النيران فى زوجته وحماته وطفليه بقرية الرياينة مركز أرمنت محافظة الأقصر.

وقال المتهم أ م ا عامل مطلوب صادر ضده حكم غيابي بالحبس لمدة شهرين إن هناك خلافات بينه وزوجته المجنى عليها، وأنها حصلت على أحكام نفقة ضده فضلًا عن سابقة تحريره إيصالات أمانة على بياض لصالحها نظرًا لعدم التزامه بتحرير قائمة منقولات زوجية، ومنذ فترة بدأت الخلافات تعرف طريقهما وتصاعدت حدتها بينهما فقرر التخلص منها وسرقة مشغولاتها الذهبية وإيصالات الامانة المحررة منه على بياض وقام بإحضار قطعة حديدية.

وفى ليلة الواقعة تسلل ليلًا إلى منزل المجنى عليهم وقام بالدخول من خلال شباك المطبخ واستغل استغراقهم فى النوم بصالة المسكن وقام بالتعدى على القتيلة الأولى بعدة ضربات على رأسها ثم تعدى على زوجته، وقام بنزع فردة قرطها الذهبى وعدد 2 غويشة من يدها ونزع فردة قرط ذهبى آخر من ابنة زوجته ر م المُصابة" ولم يعثر على إيصالات الأمانة، ثم قام بإضرام النيران بالمسكن لإخفاء معالم جريمته وهرب، أرشد عن المسروقات بمسكنه وأضاف بتخلصه من الأداة المستخدمة بإلقائها بإحدى الترع بالطريق.

تعود أحداث القصة عند تلقى اللواء أمين راضي مدير أمن الأقصر إخطارا باشتعال النيران بأحد المنازل بقرية الرياينة مركز أرمنت جنوب المحافظة، وأسفر عن الحريق عن وفاة سيدة مسنة وابنتها وحفيدتين وإصابة الحفيدة الثالثة وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لكشف ملابسات الحريق وتم نقل الجثث إلى مشرحة مستشفى أرمنت الدولى والمصابين.

وتبين أن السيدة المسنة هى " نجاح .أ . أ " فى العقد السادس من العمر ونجلتها هى " زينب . ع . أ " 23 عاما وأطفالها هم " ريتاج . م . ع " 8 سنوات وتوأمتان " آية . أ . أ " و " ايمان . أ . أ " 8 شهور".

وأكد مصدر أنه بالكشف الظاهرى للسيدة المسنة ونجلتها وجد أنهما مصابتان بجروح في الرأس التعدي عليهما بآلة حادة قبل اشتعال النيران فى جسدهما وتم التحفظ على الجثث وتشريحهما لمعرفة هل هناك شبهة جنائية بالحادث من عدمه.

وعلى الفور انتقلت الأدلة الجنائية والطب الشرعى إلى موقع الحريق للبحث عن الحقيقة وراء هذه الجريمة وروى عدد من الشهود للمباحث الجنائية بأن السيدة المسنة ليس لديها أى عداوة مع أى شخص وابنتها كانت قد تزوجت مرتين الأولى لوالد الطفلة " ريتاج "، وبعد طلاقها قامت بالزواج من الآخر والد التوأمتان "آية وإيمان" وانفصلت أيضا منه منذ فترة قريبة بسبب خلافات أسرية بعد أن ووقع لها على إيصالات أمانة بقيمة 150 ألف جنيه، لحين تسليمها المنقولات الزوجية الخاصة بها.

وكثفت الأجهزة الأمنية جهودها وبالتحريات تم التوصل إلى أن مرتكب الجريمة الزوج الثانى وتم القبض عليه، واعترف أنه تعثر فى سداد المبلغ المستحق عليه فحاول بعدة طرق أخذ إيصالات الأمانة من مطلقته ولكنها رفضت فتسلل ليلا إلى منزل والدتها؛ للبحث عن الإيصالات وعند إدراك السيدتين له قام بضربهما بآلة حادة على رأسهما وأشعل النيران فى المنزل الذى به ابنتاه؛ لإخفاء آثار الجريمة وفر هاربا تحرر محضر بذلك وجار استكمال التحقيقات داخل سراي نيابة أرمنت المركزى للتأكد من اعترافات الجاني.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق