بلاغ للنائب العام ضد اتحاد الكرة يطالب بسماع أقوال

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تقدم سمير صبري المحامي ببلاغ للنائب العام المستشار نبيل صادق، ضد رئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد كرة القدم المصري للتحقيق في التصريحات التي أدلى بها اللاعب الدولي نجم منتخب ونادي الإنجليزي لقناة CNN، وطالب بسماع أقوال محمد صلاح ضدهم.

وجاء في البلاغ أنه في مقابلة تمت أمس الإثنين أجراها اللاعب المصري الدولي محمد صلاح على CNN كشف فيها بصراحة وشفافية أسباب خروج مصر من بطولة كأس الأمم الأفريقية حيث أوضح أن معسكر الفراعنة أثناء هذه البطولة اتسم بالعشوائية الكبيرة نظرًا لتكدس الجماهير الكبير داخل فندق إقامة اللاعبين أثناء البطولة القارية والذي أثر على تركيز اللاعبين.

وأضاف سمير صبري في بلاغه أن محمد صلاح قال إنه في أحد الأيام التي حصل فيها الفريق على راحة من التدريبات ظل متواجدًا في غرفته حتى التاسعة والنصف مساءً ولم يستطع النزول من غرفته بسبب تواجد العديد من الجماهير المصرية بالفندق والتي وصلت أعدادها لقرابة الـ 200 فرد من أجل التقاط الصور التذكارية مع اللاعبين،.

وأشار إلى أن ما صرح به محمد صلاح كشف أن اللاعبون لم يكونوا سعداء بما كان يحدث في هذا المعسكر والمعسكرات السابقة لمنتخب مصر، وإنه عندما كان يتحدث مع مسئولي اتحاد الكرة السابق عن سلبيات المعسكرات كان يتحدث باسم جميع اللاعبين وليس بأسمه الشخصي فقط وكان يقصد تحقيق شيئًا للمنتخب من أجل تقديم المزيد للفريق وأنه كان يسعى لتوفير كل المقومات التي تمنح الفرصة أمام اللاعبين لتقديم أفضل ما لديهم وليس لاستعراض العضلات حسبما كانوا يتحدثون

بلاغ جديد للنائب العام يتهم اتحاد الكرة بإهدار المال العام

وأوضح سمير صبري في بلاغه أنه من جماع ما صرح به اللاعب محمد صلاح يتضح وبجلاء أن هناك أخطاء جسيمة وإهمالا صارخ من جانب المبلغ ضدهم أدت إلى الخسائر الفادحة سواء المادية أو المعنوية وأكثرها ضررا ما لحق بسمعة الرياضة المصرية في الأوساط الدولية مما يحق معه للمبلغ التمسك بطلب سماع أقوال محمد صلاح لكشف الجرائم والأخطاء والإهمال من جانب المبلغ ضدهم لتقديمهم للمحاكمة الجنائية، وقدم صبري حافظة مستندات مؤيدة لبلاغه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق