إحالة 7 متهمين بحرق 1600 قضية بغرفة حفظ قضايا الصف للجنايات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أحال النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، 7 متهمين فى القضية المعروفة إعلاميا بحرق 1600 قضية بغرفة حفظ قضايا محكمة الصف، إلى محكمة الجنايات.

 

وكشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهمين وضعوا النار عمدا فى إحدى المبانى الغير مسكونة وهى غرفته حفظ قضایا جنح مستأنف الصف أطفيح الكائنة بمحكمة الصف الجزئية حال كونها غير مملوكة لأى منهم بأن سكبوا كمية من سائل الجازولين المعجل بالاشتعال وأضرموا النيران بها.

 

وأضافت أن المتهم السابع ويعمل محضر بمحكمة الصف اشترك مع المتهمين من الأول حتى السادس عن طريق الاتفاق والمساعدة فى ارتكاب الجريمة محل الاتهام السابق بان أمدهم بمفتاح الغرفة محل ارتكاب الواقعة لتسهيل دلوفهم داخلها فوقعت الجريمة بنا على ذلك الإنفاق وتلك المساعدة، كما أنه حال كونه من أرباب الوظائف العمومية أضر عمدا بأموال ومصالح الجهة التى يعمل لها وهى محكمة الصف الجزئية بأن أمد باقى المتهمين بالمفتاح الخاص بالغرفة محل الواقعة.

 

وأفادت التحريات أنه وعلى أثر تحصل المتهم السادس على قرار بوقف تنفيذ العقوبة بإحدی القضايا استنادا على توكيل مزور أتفق مع المتهمين الأول والثانى على وضع النيران فى غرفة الجنح المستأنف بمحكمة الصف الجزئية، فاستعان الأخيرين بباقى المتهمين فى ارتكاب الواقعة، بأن تسللوا إلى سراى المحكمة عقب منتصف الليل، ودلفوا إلى الغرفة محل ارتكاب الواقعة باستخدام المفتاح الخاص لها والذى أمدهم به المتهم السابع والذى بدوره قد تحصل عليه بطبيعة عمله بالمحكمة وسكبوا كمية من مادة الجازولين العجلة بالاشتعال على محتويات الغرفة وأضرموا بها النيران فوقعت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق وتلك المساعدة.

 

وشهد مفتش مكتب النائب العام.- بالإدارة العامة للتفتيش الجنائى أنه وبإجرائه والشاهدين الثالث والرابع الفحص والتفتيش الإدارى على محتوی غرفة الجنح المستأنف تبين له أن إجمالى القضايا المقيدة بالجدول الخاص بالغرفة محل الحريق يبلغ ستة وعشرين ألف وستمائتى أثان وثلاثون قضية 29932 وأن عدد القضايا التى عثرت عليها اللجنة السليم منها أو المحترق جزئيا باغ سبعة عشر الف وخمسمائة وثلاث وثمانون قضية 17083، وأن القضايا التالفة التى عثرت عليها اللجنة بلغ ألف ستمائة اثنان وتسعون قضية (1692).

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق