"الفتوى" تقضى بعدم إعفاء الهيئات العامة من دفع الضرائب المستحقة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

انتهت الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع بمجلس الدولة، إلى رفض طلب الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف براءة ذمتها من دفع ما يقرب من مليون جنيه، مطالبة بها لمصلحة الضرائب.
وقالت الفتوى: إنه تم الاطلاع بشأن النزاع القائم بين مصلحة الضرائب المصرية والهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف، والذي تطلب فيه الهيئة براءة ذمتها من أداء مبلغ مقداره (700172.66) سبعمئة ألف ومئة واثنان وسبعون جنيهًا وستة وستون قرشًا قيمة الضريبة الإضافية على الأعمال المنفذة خلال الفترة من 1/1/2004 إلى 31/12/2006.

وتابعت الفتوى، أنه حاصل الوقائع، حسبما يبين من الأوراق.. أن الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف تعاقدت مع أحد المقاولين، لتنفيذ عدد من عمليات الصرف المغطى بمحافظة الفيوم خلال الفترة من 1/1/2004 إلى 31/12/2006، وقامت الهيئة بحساب قيمة الضريبة العامة على المبيعات على تلك العمليات وتوريدها إلى مصلحة الضرائب المصرية، إلا أن المصلحة اعترضت على طريقة حساب الهيئة للضريبة المستحقة وقدرت وجود فروق ضريبية بمبلغ مقداره (363389.22) ثلاثمئة وثلاثة وستون ألفًا وثلاثمئة وتسعة وثمانون جنيهًا واثنان وعشرون قرشًا.

وبناء عليه طالبت المصلحة المقاول المذكور بأداء الفروق الضريبية المستحقة والضريبة الإضافية عن التأخير في توريد الضريبة، مما حدا بالمقاول إلى إقامة الدعوى رقم (19810) لسنة 1ق أمام محكمة القضاء الإدارى بالفيوم بطلب براءة ذمته من أداء فروق الضريبة العامة على المبيعات، والضريبة الإضافية، وقدم المالية بصفته طلبا عارضا بإلزام المقاول المذكور بأداء مبلغ مقداره (700172.66) جنيها قيمة الضريبة الإضافية عن التأخير في توريد الفروق الضريبية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق