الفيسبوك وسنينه.. شاب أخطأ مع فتاة.. زوج خالتها يصوره بـ قميص نوم لابتزازه.. وعائلته تقتل قريبها وتلقى بجثته بالشارع +18

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قرر زياد الباسل، وكيل نيابة قسم ثان شبرا الخيمة، بإشراف أحمد البلتاجي، رئيس النيابة ، حبس 10 متهمين في واقعة مقتل صاحب معرض سيارات بحدائق القبة بعد اختطافه وإطلاق الرصاص عليه وإلقاء جثته في أحد شوارع شبرا الخيمة.

كما قررت النيابة ضبط وإحضار 5 متهمين آخرين في الواقعة وتحفظت على الهواتف المحمولة للمجنى عليه وزوجته وشقيقة زوجته، كما تحفظت على هواتف المتهمين، وطلبت تحريات المباحث حول ظروف وملابسات الواقعة

كانت أجهزة الأمن بالقليوبية بالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة كشفت غموض واقعة العثور على جثة في أحد الشوارع بشبرا الخيمة، وتم تحديد شخصية القتيل ومرتكب الواقعه، وتبين أن الجثة لصاحب معرض سيارات بمنطقة حدائق القبة بالقاهرة.

وتوصلت التحريات إلى أن سبب قتل المجنى عليه علاقة غير شرعية بين ابنة شقيقة زوجته وشاب من القليوبية وأنه انتقم للفتاة بتصوير الشاب بـ"قميص نوم حريمي" بعدما علم أنه يحتفظ بصور عارية للفتاة قريبة زوجته.

وأدلى عم الشاب باعترافات تفصيلية بارتكابه وآخرين من العائلة واقعة خطف محمد م ب، 43 سنه وشهرته " الدمس"، موضحا أنهم تلقوا اتصالا من المجنى عليه "الدمس" أخبرهم فيه بدفع مبلغ 100 ألف جنيه مقابل إطلاق سراح "عبدالله"، نجل شقيقه، فتوجه -أي عمه- إلى المكان المتفق عليه دون أن يأخذ أي أموال معه، ولدى وصوله عرض "الدمس" فيديوهات وصورا لنجل شقيقه وهو يرتدى قميص نوم حريمي، وهدده بأنه إذا لم يدفع مبلغ الـ100 ألف جنيه سينشر هذه الصور على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف عم الشاب، في تحقيقات النيابة، أنه عقب ذلك تركه وتوجه إلى محل إقامته في شبرا الخيمة واستدعى أشقاءه أعمام الشاب وأخواله وأصدقاءه، وحملوا الأسلحة النارية، وتوجهوا إلى معرض سيارات "الدمس" ودارت معركة بالرصاص بينهم وبين أصدقاء وعائلة الدمس انتهت بخطفهم "الدمس" من المعرض.

وتابع أنه أثناء سيرهم بالطريق أطلقوا الرصاص على المجني عليه، وألقوا بجثته من السيارة في منطقة العثور عليها بعزبة عزيز بدائرة قسم ثان.

فيما قالت أم الفتاة وتدعى "ه"، أن ابنتها وتدعى "ت" أخبرتها بأن أحد الشباب تعرفت عليه عن طريق "فيس بوك" من منطقة شبرا الخيمة يدعى "عبدالله"، التقته في إحدى "الشقق"، ونشأت بينهما علاقة غير شرعية، وصوّر لها فيديوهات خليعة.

وأضافت الأم في التحقيقات أنها أخبرت "شقيقتها" زوجة الدمس، التي بدورها أخبرته بما حدث من ابنة شقيقتها بينها وبين الشاب، فاتفق معها أن تستدرج الفتاة الشاب إلى أحد الشقق في حدائق القبة، لممارسة الحب، وعندما حضر الشاب حجزه المجني وأجبره على خلع ملابسه وارتداء قميص نوم حريمي وصوّره به.

وأضافت أم الفتاة أن "الدمس" أعطاها تلك الصور والفيديوهات للشاب على هاتفها الشخصي، وقال لها، "إذا ابتز الشاب نجلتك بالفيديوهات والصور الموجودة معه قومي أنتِ أيضا بتهديده بتلك الفيديوهات ثم قال لها أنا سوف آخذ حقي من الشاب وعائلته ثم اتصل بعمه وطلب منه دفع 100 ألف جنيه مقابل إطلاق سراحه".

ووجهت النيابة لأهل الشاب تهم القتل العمد والخطف وترويع الآمنين وحيازة أسلحة دون ترخيص والتمثيل بجثث الموتى والبلطجة، كما وجهت تهم الخطف بقصد الابتزاز والتصوير في أوضاع مخلة لأسرة الفتاة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق