كشف غموض سرقة 5 ملايين جنيه من موظفين بشركة ملابس ببورسعيد

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تمكن ضباط البحث الجنائي بمديرية أمن بورسعيد وقطاع الأمن العام في كشف غموض سرقة 5 مليون جنيه من المدير المالى لإحدى شركات الملابس الجاهزة في بورسعيد.

كان اللواء امجد عبد الفتاح مدير أمن بورسعيد تلقى بلاغ من مدير مالي يفيد انه أثناء إستقلاله سيارة أجرة (تاكسى) وبرفقته (رئيس قسم الأمن ومندوب مشتريات بشركة ملابس) عقب صرفهم مبلغ مالى قدره ( 5 مليون جنيه " مرتبات الموظفين" ) وحال سيرهم بشارع الجمهورية دائرة القسم إعترضتهم سيارة ملاكى وترجل منها ثلاثة أشخاص وأطلق أحدهم عيارًا ناريًا من سلاح نارى كان بحوزته وإستولوا على المبلغ المالى وفروا هاربين.

تم تشكيل فريق بحث لسرعة ضبط الجناة والذي توصل إلى أن مرتكبي الحادث 3 أشقاء وآخرين وتبين انهم احمد . أ . ع - سن29 وشقيقه محمد . أ . ع - سن31- سبق إتهامه فى قضية سلاح أبيض و شقيقه يوسف . أ . ع - سن21.. وجميعهم تجار قطع غيار سيارات ومحمد . و . ط - سن30- سائق وجميعهم مُقيمين بدائرة قسم شرطة الزهور ببورسعيد.

وأكدت التحريات أن المتهمين قاموا بالإختباء بشقة بمنطقة أبناء الجيزة دائرة قسم شرطة ثان أكتوبر عقب إرتكابهم الواقعة خشية ضبطهم.

وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن الجيزة تم إستهدافهم وضبطهم، وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكاب الواقعة ، حيث كونوا فيما بينهم تشكيلًا عصابيًا تخصص نشاطه الإجرامى فى تتبع رواد البنوك وسرقة متعلقاتهم وما بحوزتهم من مبالغ مالية.

كما قرروا إخفائهم المبلغ المالى داخل سماعات كاسيت كبيرة الحجم وطلبوا من أصحاب مطعم أسماك توصيلها إليهم بالجيزة "دون علمهم" وحال قيامهم بنقل السماعات ومرورهم بنطاق محور قناة السويس تم ضبطهم والسيارة المستخدمه فى النقل وعُثر بداخل السماعات على مبلغ ( 4 مليون و840 ألف جنيه ) من المبلغ المالى المستولى عليه.

كما أرشد المتهمين عن سيارة أجرة " تاكسى" كانوا يستخدمونها فى تأمينهم أثناء إرتكاب الواقعة .جارى تكثيف الجهود لضبط السلاح والسيارة المستخدمين فى الواقعة وباقى المبلغ المالى.

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الواقعة وجارى عرض المتهمين على النيابة العامة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق