طبيب ينسى فوطة في بطن مريضة 65 يوما.. و"صحة الشرقية" تحيل الواقعة لنقابة الأطباء ()

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
لا يزال الإهمال في المستشفيات والعيادات الخاصة مستمرا بصورة واضحة ففي بعض الأحيان يحصد أرواح المواطنين وأحيانا أخرى يصيبهم بعاهات مستديمة، وفى الآونة الأخيرة أصبح لا يمر يوم بدون أن تشهد حالة وفاة أو عاهة مستديمة أو أضرارا جسيمة بالمرضى بسبب الإهمال.

مأساة طبية جديدة في محافظة الشرقية تسببت في استئصال سيدة عشرينية لجزء كبير من الأمعاء الدقيقة بعد جريمة طبية ارتكبها طبيب نساء وتوليد في عيادته الخاصة بمركز الحسينية بعد أن ترك "فوطة" داخل بطن السيدة عقب إجراء عملية ولادة قيصرية لتظل بالأمعاء لأكثر من 65 يوما إلى أن تم اكتشافها عن طريق أطباء محافظة الإسماعيلية.

ويروى "خالد فرج رباع" زوج الضحية مأساته لـ"" قائلا: "منذ نحو شهرين ونصف تقريبا اصطحبت زوجتي إلى أحد أطباء النساء والتوليد ويدعى (ت.س) في عيادته الخاصة الكائنة بمركز الحسينية لمتابعة زوجتي أثناء الحمل وتعددت الزيارات له".

وتابع: "بعدما حدد الطبيب موعد الولادة تم إخضاعها لولادة قيصرية بعد إتمام الاتفاق معه على كافة المصاريف وقدرها 6 آلاف جنيه وكنت في غاية الفرحة عقب إبلاغي بنجاح العملية واستقرار حالة زوجتى والطفل إلا أن الفرحة لم تدم طويلا".

وأضاف "رباع": "بعدما تخلصت أم ابنى من آثار البنج بعد إجراء العملية وبروز بطنها بشكل غير طبيعي وشعورها بآلام شديدة وصراخها المستمر قمت بالإسراع بها للطبيب والذي أكد لي أن زوجتي في حالة جيدة ولا تعانى من أي أضرار ووصف لنا بعض المسكنات ولكن دون جدوى وأصبح الألم يشتد عليها يوما بعد الآخر".

وتابع: "بعد يأسنا من معرفة سبب الأوجاع التي تعانى منها توجهت بها إلى العديد من العيادات الخاصة والمستشفيات وفشل الأطباء في معرفة السبب وراء ذلك".

واستطرد الزوج المكلوم في الكلام: "والله شهرين عدوا على الولادة وزوجتى عايشة في عذاب ومكنتشس عارف اروح فين واجى منين وكنت تايه لدرجة أن صحتى تدهورت بسبب قلة النوم والتفكير والقلق وبالصدفة التقيت بأحد الأطباء والذي نصحنى بالذهاب فورا لمستشفى جامعة السويس وبعرضها على طبيب مختص وبالفحص تبين وجود جسم غريب داخل بطنها وأمر بنقلها لغرفة العمليات بالمستشفى وإجراء جراحة عاجلة لها وضرورة توقيعى على إقرار بذلك قبل العملية وكانت المفاجأة وجود فوطة داخل بطنها واضطر الفريق الطبي إلى استئصال جزء من الأمعاء الدقيقة بعد اكتشاف صديد".

وقال: "والله دفعت كل اللي حيلتى في العيادات والمستشفيات عشان زوجتى ومبقاش حيلتى اللضا.. حسبى الله ونعم الوكيل".

وأضاف: "نصحتنى إدارة المستشفى بضرورة إبلاغ الأجهزة الأمنية بالواقعة وبالفعل توجهت إلى قسم الإسماعيلية وحررت محضرا حمل رقم 1438 جنح وحصلت على كافة التقارير الطبية التي تثبت خطأ الطبيب وتم تقديمها ضمن البلاغ المقدم".

وتابع: "ذهبت إلى الطبيب في عيادته لإبلاغه بالجريمة التي ارتكبها فكان الرد بالنص: أنا ماليش ذنب في حاجة ومنستش أي فوط يا بني ادم انت وشوف مين اللي عمل كده وبلاش تشوه سمعتنا والا هتخذ الإجراءات القانونية ضدك انت عارف أنا من عائلة مين".

طبيب ينسى فوطة داخل بطن مريضة.. ومدير المستشفى: خطأ وارد

على جانب آخر فتحت مديرية الشئون الصحية تحقيقات موسعة حيال واقعة الإهمال الطبي والتي تعرضت لها السيدة "آية محمد عطية متولي" أثناء إجرائها العملية والتي أسفرت عن إحالة الطبيب القائم بالعملية إلى لجنة آداب المهنة بنقابة الأطباء بالقاهرة لتركه فوطة ببطنها أثناء إجراء العملية مما عرض حياتها للخطر وأمرت استصدار قرار بغلق المنشأة لما تم رصده من مخالفات طبقا لما جاء بتقرير مديرية الشئون الصحية.


وكان الدكتور ممدوح غراب محافظ الإقليم وجه وكيل وزارة الصحة بمتابعة واتخاذ اللازم قانونا حيال ما تسفر عنه تحقيقات لجنة آداب المهنة بنقابة الأطباء بالقاهرة وكذلك تحقيقات النيابة العامة بالحسينية بالمحضر رقم 19978 لسنة جنح مركز الحسينية ومتابعة تنفيذ قرار الغلق للمنشأة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق