حركة الداخلية بأسيوط.. "أبو دومة" للأمن العام و"حربى" وكيلا لفرع الجنوب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

اعتمد اللواء أسعد الذكير مدير أمن اسيوط بالتنسيق مع اللواء منتصر عويضة مدير المباحث الجنائية حركة تنقلات داخلية وصفت بأنها الأبرز والأكثر حرفية منذ سنوات.

 

وتقلد العقيد إبراهيم أبو دومة فى الحركة الأخيرة منصب مفتش الأمن العام بالاشتراك مع العميد محسن شريته الذى يشغل المنصب ذاته من قبل.

وتضمنت الحركة ترقية المقدم أحمد حربى من رئيس مباحث مركز أبوتيج لمنصب وكيل فرع البحث الجنائى بجنوب أسيوط ليعاون العقيد عمرو النعمانى فى الإشراف على مركز وقسم أبوتيج ومركزى صدفا والغنايم.

 

وشملت الحركة الداخلية لمديرية امن اسيوط نقل الرائد محمد عطية من رئاسة مركز شرطة الغنايم إلى رئاسة وحدة مباحث مركز ابوتيج وهو ما يؤشر على استكمال السيطرة الأمنية فى المركز باعتبار عطية قادما من مركز يتسم أهله بالعصبية والعنف الشديد.

 

ويتسم العقيد إبراهيم أبو دومة منفتش الأمن العام بأسيوط بالمثابرة والإصرار على مواجهة المجرمين والقدرة على كشف غموض الجرائم فضلا عن امتلاكه قدرة قتالية أهلته فى الآونة الأخيرة للتواجد فى شمال سيناء فترة طويلة.

 

وأدار المقدم احمد حربى وحدة مباحث مركز أبوتيج بحنكة بالغة حيث طبق القانون العرفى بجانب القانون الجنائى واستعان بكبار العائلات فى حل المشكلات وتصدى للجريمة قبل وقوعها واتسم بالحزم فى التعامل مع الخارجين على القانون حتى أن أهالى المركز وصفوا مكتبه بـ"دوار العمدة".

 

وارتكزت حركة التنقلات الداخلية فى أسيوط على عناصر الكفاءة وحسن توظيف الكوادر الشرطية انطلاقا من خبرة مدير الأمن اللواء أسعد الذكير فى التعامل مع العقلية الصعيدية وأنسب وسائل مقاومة الجريمة الجنائية وفى القلب منها الجريمة الثأرية التى تصل إلى حد الظاهرة فى أسيوط.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق