حبس المتهمين بالتخلص من صديقهم أثناء التنقيب عن الآثار بالشرقية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قررت نيابة الصالحية الجديدة برئاسة أحمد عبد الخالق، مدير النيابة، وبإشراف المستشار أحمد الخفاجى، المحامى العام لنيابات شمال الشرقية، حبس المتهمين بالتخلص من جثة عامل بعد وفاته أثناء التنقيب عن الآثار سويا، أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

 

تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا بالعثور على جثة لشخص فى بداية العقد السادس بدائرة الصالحية الجديدة، وتبين أن الجثة للمدعو "سعيد م" مقيم حسن صالح دائرة قسم ثانى الزقازيق.

 

وتبين من التحريات التى قام بها ضباط مباحث الصالحية الجديدة، برئاسة الرائد شادى الكفراوى رئيس المباحث، وبإشراف العميد محمد الشعراوى، رئيس مباحث المديرية، أثناء قيام المجنى عليه بالتنقيب عن الآثار مع 4 آخرين بدائرة الصالحية الجديدة، توفى إثر انهيار الحفرة عليه، فقام الآخرين بنقل الجثة والتخلص منها خوفا من افتضاح أمرهم.

 

وتمكن ضباط فرع الشرق برئاسة العقيد محمد أيوب، وكيل الفرع، بالتنسيق مع الأمن العام برئاسة العميد ماجد الأشقر، من ضبط المتهمين الأربعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق