عبد العال: وطننا مستهدف ولا خوف من الأخطار طالما جبهتنا الداخلية موحدة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، إن استقرار أمن الوطن مستهدف، لكن طالما كانت الجبهة الداخلية موحدة وواعية بالأخطار المحيطة، وواثقه في قيادتها، فلا خوف من هذه الاخطار مهما كانت، لاسيما وأننا محاطون بمنطقة مضطربة غير مستقرة، ويوجد حولنا نزاعات في مختلف الخطوط والاتجاهات.

وأضاف عبد العال، في أولي جلسات الدور الخامس والأخير لمجلس النواب، المنعقدة اليوم الثلاثاء، أن مواجهة مشكلات الواقع في المجالات المختلفة سواالاقتصادية أو الإجتماعية أو السياسية تحتاج إلي التكاتف والاصفاف من الجميع حول الوطن بشكل صادق ودؤوب، متابعاً : فيمكن الاختلاف في التفاصيل لكن لا يمكن الاختلاف على الوطن وسلامته وأمنه.

وأكد عبد العال، علي الجهد والعطاء المبذول داخل مجلس النواب علي مدار أدوار الانعقاد السابقة مهنأ النواب علي هذا الجهد والعطاء ، المستند إلى الفكر المستنير، وجعلتم من حب ومصالح شعبها قبلتكم، ومن الحكمة والرشاد أساساً لقراراتكم، مهنأ النواب علي ما تحقق من حصاد خلال الأدوار الأربعة السابقة، والإسهام المتميز فى البنية التشريعية للبلاد التى استهدفت بناء دولة قوية، مما يملؤنا ثقة ويضاعف من قدرتنا على اقتحام ما ينتظرنا من قضايا لاتزال تحتاج إلى حلول، وتحقيق آمال الشعب  الذى أولانا ثقته وطموحاته.

وشدد عبد العال، في كلمته، في حديثة على أنه لم يدخر جهداً فى دعم الممارسة الديمقراطية، متابعاً : ما تخلفت لحظة عن تأييد الحوار الديمقراطى، وأعاهدكم وشعب مصر وقيادته أن تكون هذه القاعة منبراً حراً للجميع، أغلبية وأقلية ومستقلين، وساحة رحبة للرأى والرأى الآخر.

وتابع عبد العال، قائلا ً:  لن يُصادر رأى ولن تحجب رؤية، طالما كانت مصر هى المناط، ومصلحة شعبها هى الهدف والغاية، بإيمان كامل بأن الممارسة الديمقراطية ليست تناحراً شخصياً يهدر الجهد والوقت، ولكنها تحاور موضوعي، وحين ذلك لن يقال: إن الأغلبية قد نجحت، أو أن الأقلية قد نجحت، وإنما سيقال "إن مجلس النواب نجح".

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق