أبرزها مشروع قانون.. كيفية مواجهة التلوث الضوضائي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
يرى نواب البرلمان أن مواجهة التلوث الضوضائى خاصة الصادر من آلات التنبية في التي يستخدمها البعض، يحتاج إلى تشريع قانون حتى يكون رادعا، فيما يرى آخرون أن قانون المرور كاف للتصدي لهذه الظاهرة.

تشريع

وطالب علاء عبد النبى عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب، بتشريع جديد لمواجهة التلوث الضوضائى، لافتا إلى أن وجود قانون سيكون رادعا وملزما للجميع وسيخضع صاحبه للعقوبة وتحت طائلة القانون ويتحمل المسئولية.

وأضاف عضو مجلس النواب، أن استخدام الآلات التنبية في السيارات بطريقة مفرطة وفى غير محلها وفى الأفراح أيضا يتم الاستخدام بطرق سيئة للغاية ولا يتم مراعاة أي ظروف لمن حوله سواء عزاء أو مرضى أو غيره كل هذه الأمور تحتاج لتشريع.

طلب إحاطة لمواجهة التلوث الضوضائي

وأشار إلى أن الدول المتقدمة لديها حسابات وقوانين في هذا الإطار، مطالبا بالتطبيق على الجميع ولا معافاة لأى شخص قائلا: "تشديد العقوبة في السير عكس الاتجاه قلل منها وأيضا تشريع مواجهة التلوث الضوضائى سيمنعه".

التوقف المرورى

ومن جانبه أكد اللواء سعيد طعيمة عضو لجنة النقل بمجلس النواب، أن تشديد عقوبة التلوث الضوضائى في صعب للغاية، لافتا إلى أن الازدحام وعدم وجود رصيف للسير عليه والتوقف المرورى المستمر هو سبب التلوث الضوضائى المستمر.

وتابع: "غلق الطرق وتوقفها لوقت كبير هو أيضا سبب رئيسي في التلوث الضوضائى"، مشيرا إلى أن أصوات آلة التنبيه في السيارات تكون مزعجة لكنه بسبب الازدحام وخاصة أن المدن ليست مخططة مروريا بالطريقة الصحيحة.

وأضاف: "غلق الطرق هو ما يسبب التلوث الضوضائى"، موضحا أن حال وجود تنظيم وإشارات وغيره لن يكون هناك تلوث ضوضائى، لافتا إلى أنه وفقا لقانون المرور يتم سحب رخصة آلة التنبيه العالية وتعدد النغمات ولا يسمح بالترخيص حال وجودها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق