برلمانية :مواجهة أزمة الزيادة السكانية لن تتم فقط من خلال عمليات تنظيم الأسرة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكدت النائبة هالة أبو السعد، ضرورة التحرك بشكل سريع لمواجهة أزمة الزيادة السكانية  ، التى أصبحت أحد أبرز الأزمات التى تواجه الدولة المصرية الآن وتحتاج لحلول عاجلة من جميع الأطراف، بجانب تضافر الجهود لتحقيق نجاحات فى هذا الملف المهم.

وقالت النائبة هالة أبو السعد، إن هناك العديد من الأسباب تساهم فى تفاقم الزيادة السكانية، ، تتطلب تدخل مباشر سواء من قبل منظمات المجتمع المدنى والإعلام ورجال الدين والفكر، بجانب التعليم وغيرها للتقليل من معدل الزيادة السكانية ، مؤكدة أن تشهد يوميا زيادة سكانية بمعدل 2 ونصف مليون نسمة فى العام، وهو معدل كبير يحتاج إلى التعامل معه بجدية للتقليل منه، خاصة أن تلك الزيادة السكانية تعد أبرز العوامل التى تؤثر بالسلب على عمليات التنمية، لافتة إلى أن التعامل مع الزيادة السكانية لا يتم فقط من خلال عمليات تنظيم الأسرة ولكن أيضا من خلال التوعية ودراسة تجارب الدول التى كانت تعانى من ذات الأزمة.

كانت وزارة الصحة أكدت فى وقت سابق أن برامج الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة  تستهدف إتاحة  خدمات  تنظيم  الأسرة والصحة الإنجابية بالمناطق النائية وللفئات المحرومة من خلال برامج العيادات المتنقلة وتحسين جودة الخدمات على مستوى القطاعات المختلفة من خلال التدريب لرفع قدرات ومهارات مقدمى الخدمة، لتقديم خدمات  طبقا للمعايير، بالإضافة إلى تأمين توافر وسائل تنظيم الأسرة الحديثة طبقا للاحتياجات السنوية والتسويق الاجتماعى لهذه الخدمات، من خلال رفع الوعى المجتمعى بخطورة الزيادة السكانية ونشر المعلومات عن خدمات ووسائل تنظيم الأسرة، والتعريف بأهمية المباعدة بين الولادات وتأثيرها على صحة الأمهات والأطفال بالمشاركة مع الجهات المختلفة، كالمجلس القومى للسكان والمجتمع المدنى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق