أخبار عاجلة
نجم الأهلي السابق يكشف عن أزمة كهربا -
عطل فني "مزعج" فى Gmail.. أثار غضب مستخدميه -

"الإفتاء": وثيقة المدينة دستور نبوى أسس لمبادئ المواطنة الكاملة

"الإفتاء": وثيقة المدينة دستور نبوى أسس لمبادئ المواطنة الكاملة
"الإفتاء": وثيقة المدينة دستور نبوى أسس لمبادئ المواطنة الكاملة
أصدرت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء فى العالم عددًا جديدًا من نشرتها الشهرية "جسور" الناطقة بلسان الأمانة، لتعرض فيه من خلال موضوعاتها كيف كانت رسالة الإسلام ودعوته عالمية شاملة عنيت بعلاقات الأمم فيما بينها، حيث وضعت رسالة الإسلام الإطار العام لتلك العلاقات وبينت أهميتها وحدودها العامة.

 

ويضم العدد الجديد من نشرة "جسور" موضوعات مهمة، حيث يأخذكم باب "عالم الإفتاء" فى جولة إخبارية إفتائية ننشر فيها مجموعة من أهم أخبار عالم الإفتاء والمؤسسات الإفتائية فى العالم.

 

وفى باب "أعلام الإفتاء" يغوص العدد فى تفاصيل أحد نماذج علماء الإسلام الفريدة، ويستعرض قطوفًا من حياة العلامة الشيخ "محمد عبد الله دراز" الذى أثرى سجل الدعوة والعلاقات الدولية بأعمال ومساهمات شتى.

كذلك تطالعون فى باب "المؤشر العالمى للفتوى" تحليلًا جديدًا تحت عنوان "رؤية استشرافية لـ"فقه ما بعد كورونا".

 

أما بخصوص باب "رؤى إفتائية" فيتناول العدد موضوعًا جديدًا بعنوان "مراعاة الفتوى لمتغيرات الواقع الدولي".

وفى سياق ذى شأن يتناول باب "فتوى أسهمت فى حل مشكلة" تأصيلًا لمسألة "العلاقات الدولية فى الإسلام والاحتكام إلى القانون الدولي".

 

وتطالعون أيضًا فى باب مراجع إفتائية عرضًا لكتاب "السياسة الشرعية" للشيخ عبد الوهاب خلاف.

 

وفى باب تطوير المؤسسات الإفتائية تواصل جسور عرض مقالاتها حول أسس وأساليب العملية الإفتائية(٣).

 

وإثراءً لموضوعات العدد تطالعون فى باب منبر المفتين مقالًا بعنوان "فقه الأمل" للدكتور إبراهيم نجم -مستشار مفتى مصر، الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء فى العالم، ومقالًا آخر بالإنجليزية بعنوان: "The Higher Objectives of Islamic Law" يتناول فيه المقاصد العليا للشريعة الإسلامية.

 

فيما يكتب هانى ضوة -نائب المستشار الإعلامى لمفتى مصر ومدير تحرير نشرة "جسور"- مقالًا بالعربية والإنجليزية يتحدث فيه عن وثيقة المدينة المنورة التى تعد أول دستور إسلامى يؤسس للمواطنة وقبول الآخر.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى النائب علاء عصام يشكر الرئيس لإطلاق اسم البدرى فرغلى على أحد شوارع بورسعيد