أخبار عاجلة
بركات: مرمى كورتوا فريسة سهلة للأهلي -

"اقتصادية الشيوخ" تواصل مناقشة ملف تشجيع الاستثمار بحضور ممثلى الحكومة

"اقتصادية الشيوخ" تواصل مناقشة ملف تشجيع الاستثمار بحضور ممثلى الحكومة
"اقتصادية الشيوخ" تواصل مناقشة ملف تشجيع الاستثمار بحضور ممثلى الحكومة
تستكمل غدا الاثنين، لجنة الشئون المالية والاقتصادي بمجلس الشيوخ، مناقشة الدراسة المقدمة من النائب ياسر زكى وكيل اللجنة بشأن "معوقات الاستثمار والمحفزات لتحسين المناخ الاستثمارى وتشجيع الاستثمار الأجنبى المباشر، وتعقد اللجنة اجتماعها بحضور ممثلى الحكومة.

 

وأكدت الدارسة أن تحقيق تجارب استثمارية ناجحة تكمن فى إمكانية الدولة فى الحفاظ على الاستثمارات الحالية وجذب استثمارات جديدة، ولذلك فإن إزالة المعوقات التى تواجه أعمال المستثمرين هو أمر لابد منه، وذلك خلال دورة حياة المشروعات الاستثمارية، بالإضافة إلى مرحلة الترويج والجذب الاستثماري.

 

وأشارت الدارسة إلى أن دورة الحياة الطبيعية لأى مشروع تتكون من ثلاث مراحل أساسية هى مرحلة التأسيس، ومرحلة التشغيل / التوسع، ومرحلة التصفية، والتى تحتاج جميعها لنفس القدر من التخطيط والتنظيم والرقابة، وبناء على ذلك، يمكن القول أن من بين المعوقات والتحديات الأساسية لأى مشروع استثمارى ضعف كفاءة مؤسسات الأعمال العامة والحكومية على وجه الخصوص حيث تميل أنظمتها إلى التعقيدوالبيروقراطية والافتقار إلى الشفافية وذلك مع تزايد حدة التنافس بين دول العالم على استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وخصوصا بعد تفاقم المخاوف من حدوث ركود تضخمى إثر التداعيات السلبية للحرب الروسية الأوكرانية، والزيادات الحالية والمتوقعة لأسعار الفائدة العالمية.

 

وقالت الدارسة إنه بات من الضرورى تسارع حكومات الدول إلى تنفيذ خطط متكاملة لتحسين مناخ الاستثمار بمختلف مكوناته السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والمؤسسية.

 

ورصدت الدراسة 16 توصية للنهوض بالاقتصاد المصري، وجاءت أبرزها:

 

أولا: العمل على وضع إستراتيجية لتحديد نوع الإستثمار الأجنبى المستهدف من خلال التركيز على القطاعات التى ستساهم فى تطوير الإقتصاد المصرى بهدف تحديد المجالات ذات الأولوية والتى تزيد من فعالية الإستثمارات الأجنبية بالدولة.

 

ثانيا: تحديد خريطة استثمارية تعتمد على ميزات تنافسية متاحة فقط فى مصر، مثل استخدام مورد طبيعى يندر وجودها فى باقى دول العالم أو مثل الاستفادة من موقع مصر الاستراتيجى القريب من أوروبا، ووفرة مصادر الطاقة المتجددة كالرياح والطاقة الشمسية فى السعى أن تكون مصر مركز إقليمى للطاقة.

 

ثالثا: العمل على التركيز على إحتياجات المستثمر الأجنبى من خلال عمل دراسات استطلاعية تشمل كبار المسؤوليين التنفيذيين بالشركات الأجنبية فى مصر وعمل مقابلات مع ممثلى الشركات لمناقشة المناخ الإستثمارى الأمثل من وجهة نظر المستثمرين الأجانب وتحليل توقعاتهم وحل مشاكلهم وتيسير أعمالهم

 

رابعا: البدء الفورى فى إجراءات الإصلاح، بأن يتم تحديد أولويات الإصلاح الجانبة للاستثمار، بعد دراسة وضع الدولة فى المؤشرات الدولية المختلفة (مدركات الفساد – سهولة الأعمال - الابتكار).

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق لأول مرة.. تشغيل قطار من الإسكندرية لأسوان والعكس اليوم بعربات ثالثة مكيفة
التالى مخالفات تستوجب سحب ترخيص مراكز حماية البيانات الشخصية فى القانون..اعرفها