حزب الحرية المصرى: ديكتاتور تركيا أصيب بالهوس والجنون وتصريحاته مرفوضة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

عقد حزب الحرية المصرى، اجتماعا طارئا، مساء اليوم، برئاسة الدكتور صلاح حسب الله، رئيس الحزب، للرد على تصريحات رجب طيب أردوغان، وخلال الاجتماع أكد قيادات وأعضاء الحزب رفضهم وبشكل قاطع لتصريحات الرئيس التركى بشأن وفاة محمد مرسى العياط.

وأكدت قيادات حزب الحرية المصرى، أن ديكتاتور تركيا أصيب بالهوس والجنون بعد فشله فى تحقيق حلمه بالخلافة العثمانية، وقال الدكتور صلاح حسب الله فى تصريحات صحفية عقب الاجتماع أن هناك حالة من الغضب والاستياء الشديدين من جميع الحاضرين وجموع الشعب المصرى بسبب تصريحات الديكتاتور التركي، مؤكدا أن أردوغان تناسى مايقوم به داخل تركيا من أعمال قمع وسجن لمعارضيه، واتجه إلى شن هجوم ضد وقائدها وشعبها.

وقال "حسب الله" إن هناك عددا من قيادات حزب الحرية طالبوا خلال الاجتماع الطارئ تكليف اللجنة القانونية والدستورية بالحزب بمقاضاة أردوغان لتقديمه إلى المحاكمة الجنائية الدولية، على جرائمه الإرهابية التى ارتكبها داخل عدد من الدول العربية، مؤكدا أن أردوغان بعد سقوط جماعة الإخوان الإرهابية اتجه إلى الهجوم الحاد ضد مصر وشعبها وقائدها فى محاولات فاشلة منه لتشويه صورة مصر خارجيا، لكن العالم كله أصبح على وعى وإدراك كاملين أن أردوغان هو الداعم والممول والمسلح للإرهاب والإرهابيين، مشيراً إلى حالات كثيرة تم خلالها القبض على إرهابيين ممولين من تركيا وهم يحملون أخطر الأسلحة متجهين بها إلى داخل ليبيا، وهو ما دفع قيادات حزب "الحرية المصرى" إلى محاكمة أردوغان بعد أن اصبحت يداه ملوثة بدماء الأبرياء .

 ‌

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق