أخبار عاجلة
لقطات جوية لمنشأة الجمرات قبل نفرة ضيوف الرحمن -
قمر الحج يصل تربيعه الأول فجر الغد -
نصائح لتجنب الإصابة بحروق الشمس أثناء المصيف -

5 رسائل من وزيرة البيئة للعالم خلال مؤتمر ستوكهولم +50.. تعرف عليها

5 رسائل من وزيرة البيئة للعالم خلال مؤتمر ستوكهولم +50.. تعرف عليها
5 رسائل من وزيرة البيئة للعالم خلال مؤتمر ستوكهولم +50.. تعرف عليها

حملت كلمة الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة التى ألقتها عن مصر خلال مؤتمر ستوكهولم +50 المنعقد بالسويد عددا من الرسائل الهامة، أبرزها أن مصر تجدد تعهداتها نحو كوكب صحي وآمن للجميع، وتجديد الالتزام بالتعهدات التي اتفقت عليها الدول في عام 1972 للعمل على الوصول لكوكب صحي وآمن، وتقديرها لكل من ساهم في هذا العمل، وخاصة الدكتور مصطفى كمال طلبة مؤسس أفكار الدبلوماسية البيئية والعمل البيئي متعدد الأطراف والربط بين العلم والسياسات. 


الرسالة الأولى  أكدت وزيرة البيئة أن مصر خلال هذا الاجتماع تجدد تعهداتها التي ظلت ملتزمة بها على مدار 50 عاما، خاصة في ظل التحول الكبير الذي يشهده قطاع البيئة في مصر، والاهتمام غير المسبوق من القيادة السياسية التي وجهت بإجراء حزمة من الإصلاحات في السياسات الوطنية البيئية. 


الرسالة الثانية أشارت وزيرة البيئة إلى جهود مصر في إطار مسارها للتحول الأخضر، متضمنة التأكيد على دور مختلف الشركاء، وإشراك حقيقي للقطاع الخاص، وإصدار أول قانون لإدارة المخلفات بكل أنواعها في مصر يقوم على فكر الاقتصاد الدوار، وإصدار أول طرح للسندات الخضراء في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مع طموح تخضير الميزانية الوطنية لتصل نسبة المشروعات الخضراء بها إلى 100% بحلول 2030. 


الرسالة الثالثة أوضحت وزيرة البيئة، في كلمتها أن العالم يواجه نفس التحدى ونتشارك فى كوكب واحد، لكن لا يوجد نموذج واحد صالح للجميع لمواجهة هذه التحديات، مما يتطلب إيجاد نظام مرن يمكن أن يناسب الطبيعة المتباينة لكل دولة واقليم فيما يخص الاحتياجات والتحديات والإمكانيات الوطنية والإقليمية. 


الرسالة الرابعة شددت وزيرة البيئة على أن مؤتمر المناخ القادم COP27 سيكون مؤتمراً شمولياً يركز على التنفيذ والعمل الطموح الهادف إلى الانتقال الحقيقي لمرحلة الأفعال، بحيث نستطيع في نهاية هذا العام التأكيد للأجيال القادمة على قدرتنا على توفير الاحتياجات الأساسية من طاقة ومياه وغذاء، بطريقة مستدامة تقوم على تغيير السلوكيات نحو الكوكب لاستمرار القدرة على البقاء. 

 

الرسالة الخامسة 

 

دعت الوزيرة في نهاية الكلمة الحضور للمشاركة في مؤتمر المناخ القادم COP27 في شرم الشيخ في نوفمبر 2022، للوصول لقرارات وإجراءات تسرع وتيرة العمل المناخي وتساعد البشر على مواجهة هذا التحدي الكبير الذي لا يفرق بين الجميع، ويضمن البقاء على الكوكب بطريقة مستدامة وآمنة للجميع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى عادل عبد الفضيل عن ثورة 30 يونيو: جسدت قدرة المصريين على صنع التاريخ