عمومية المجلس العربى للمياه تنتخب 20 محافظًا وتعين 22 .. اليوم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تعقد بالقاهرة اليوم، السبت، اجتماعات الجمعية العمومية للمجلس العربى للمياه فى دورتها الخامسة بمشاركة ممثلى 25دولة عربية ، وإجراء انتخابات مجلس "المحافظين" للدورة الجديدة -2021، والذى يضم 45 مقعدا منهم 20 سيتم انتخابهم بالتصويت الحر المباشر ، و22 مقعدا يتم تعينهم وفقا لترشيحهم من قبل حكوماتهم و سلطاتهم الرسمية بالدول العربية.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماعات ، أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية ، والأمير ، ود.محمد عبد العاطى الموارد المائية والرى المصرى وعددمن الوزراء العرب ، ومدير المكتب الإقليمى للدول العربية فى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ، وأكثر من 400 مشارك من أعضاء المجلس وممثلى الحكومات العربية والسفراء وممثلى البعثات الدبلوماسية بالقاهرة ومندوبى المنظمات الإقليمية والدولية وممثلى المجتمع المدنى والمنظمات الأهلية والشخصيات العامة وكتاب ومفكرين وإعلاميين.

أكد الدكتور محمود أبو زيد رئيس المجلس العربى للمياه ووزير الرى الأسبق بأن اجتماعات المجلس العربى للمياه تأتى قبل أيام من الاحتفال بيوم المياه العالمى، والذى يوافق 22مارس ، وبعد أيام من الإحتفال باليوم العربى للمياه 3مارس ، و الذى جاء هذا العام ليدق ناقوس الخطر بسبب تفاقم التحديات التى تواجه المنطقة العربية لشح المياه، الأمر الذى يضع المنطقة العربيةأمام تحديات كثيرة مقارنة بسكان باقى بقاع العالم.

وأوضح أبو زيد أن سكان البلاد العربية يشكلون 5% من مجموع سكان العالم ، ولا تزيد مواردهم المائية عن 1% من المياه العذبة المتاحة فى العالم كله ، ويأتى أكثر من 60% من هذه المياه من بلاد مجاورة قد تتعدد كما فى حالة نهر النيل الذى تشترك فيه احدى عشرة دولة فى الوقت الذى يمثل النهر مصدراً لأكثر من 98% من موارد المياه العذبة لمصر

وقال أبو زيد :إن أعضاء مجلس المحافظين الجدد سيشاركون فى وضع استراتيجيات وخطة عمل المجلس للثلاث سنوات القادمة (2019-2021) من خلال ثلاث مجموعات عمل ، وهى مجموعة العمل الخاصة بتفعيل دور الأعضاء وتنشيط العضوية وتحقيق التمويل المستدام لأنشطة وبرامج المجلس، ومجموعة العمل الخاصة بإعداد وتنفيذ البرامج و الأنشطة الفنية للمجلس، ومجموعة العمل الخاصة بالإعداد للمنتديات والمؤتمرات.

ومن جانبه أكد الدكتور حسين العطفى الأمين العام للمجلس العربى للمياه ووزير الرى الأسبق، انه سيتم خلال فعاليات الجمعية العمومية عقد 3 جلسات فنية مهمة :

الأولى تستعرض مؤشرات حالة المياه فى المنطقة العربية وعلاقتها بالتنمية المستدامة ، والثانية حول استخدام التكنولوجيا الحديثة وتقنيات الاستشعار عن بعد فى إدارة الموارد المائية من أجل الزراعة المستدامة ، وذلك بالتعاون بين المجلس العربى للمياه والبنك الدولى.

أما الجلسة الثالثة فتتناول النتائج الأساسية للبرنامج الهيدرولوجى الدولى للمياه الجوفية والمناطق القاحلة بالتعاون مع منظمة اليونسكو ، والأخيرة حول برنامج المجلس العربى للمياه لدعم المساعى الأقليمية للتوسع فى استخدام المياه غير التقليدية لمواجهة الندرة المائية وزيادة الإحتياجات بسبب تنامى عدد السكان .

وأشار العطفى الى انه سيتم عقد الاجتماع الثالث عشر لمبادرة الترابط بين التغيرات المناخية وعلاقتها بالتنمية المستدامة والأمن الغذائى والمائى والهشاشة الاجتماعية بالدول العربية ، لافتا إلى توقيع اتفاقيات فى هذا الشأن .

وقال : إنه سيتم غدا السبت توقيع اتفاقيتين للتعاون فى مجالات إدارة الموارد المائية ومواجهة التغيرات المناخية ، الإتفاقية الأولى تتضمن إطلاق المرحلة الأولى من أنشطة مرفق الترابط بين التغيرات المناخية وعلاقتها بأهداف التنمية المستدامة وقضايا الأمن المائى والغذائى والضعف الاجتماعى بالبلدان العربية وذلك بالتعاون بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائى، وجامعة الدول العربية، والمجلس العربى للمياه .
 
أما الاتفاقية الثانية فهى التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون المشترك بين المجلس العربى للمياه والمركز الدولى للبحوث الزراعية فى المناطق الجافة (إيكاردا) فى مجالات إدارة الموارد المائية؛والتوسع فى استخدام الموارد المائية غير التقليدية، بما فى ذلك معالجة المياه الجوفية ، وحسن إدارتها وحوكمتها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق