أخبار عاجلة
رئيس وزراء العراق يؤكد متانة العلاقات مع مصر -

ترجمة كتاب "فقه الدولة وفقه الجماعة" لوزير الأوقاف للغة الألمانية

ترجمة كتاب "فقه الدولة وفقه الجماعة" لوزير الأوقاف للغة الألمانية
ترجمة كتاب "فقه الدولة وفقه الجماعة" لوزير الأوقاف للغة الألمانية
أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب في إطار مشروعاتها الثقافية ضمن سلسلة إصداراتها الحديثة المتميزة (رؤية باللغات الأجنبية) كتاب :"فقه الدولة وفقه الجماعة"، للدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف مترجمًا إلى اللغة الألمانية ، مع تتابع عملية الترجمة لباقي كتب السلسلة .

 

وذكر بيان للوزارة اليوم، أن هذا الكتاب يبرز أهمية بناء الدولة ، وضرورة الحفاظ عليها ، وأن ذلك من المقاصد الضرورية العامة التي لا صلاح للبلاد والعباد إلا بها ، فمصالح الأوطان من صميم مقاصد الأديان ، ويفرق بوضوح بين فقه الدولة القائم على البناء ، وفقه الجماعات المتطرفة القائم على الهدم والتخريب والفساد والإفساد .

كما يفرق بين مفهوم المصلحة في منظور الدولة ، ومفهومها في منظور الجماعة ، ويحذّر من خطورة الكيانات أو السلطات الموازية التي تحاول القفز فوق سلطة الدولة ،ويؤكد أن إدارة الدول تحتاج إلى مواصفات خاصة وخبرات متراكمة ، ولا يمكن أن تترك للهواة الذين ينجرفون بها إلى حافة الهاوية ،ويبين بجلاء ووضوح أن فقه الجماعات فقه نفعي مغلق يتسم بالجمود والتحجر وانعدام الرؤية.

 

وفى سياق متصل أصدرت كل من وزارة الأوقاف ووزارة الثقافة العدد الخامس من سلسلة “رؤية” للنشء : “مغامرات فلفلة” من إعداد حسام فاروق، ورسوم رغدة أسامة ، والإخراج الفني إيمان حامد، وقدم له الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بمقدمة جاء فيها :"إيمانًا منا بحق أبنائنا وبناتنا ، في المعرفة الرشيدة ، وفي تقديم زاد ثقافي متنوع يناسب مختلف ميولهم واتجاهاتهم كان هذا التعاون بين وزارة الأوقاف ممثلة في المجلس الأعلى للشئون الإسلامية ووزارة الثقافة ممثلة في الهيئة المصرية العامة للكتاب لإخراج هذه السلسلة الشيقة "رؤية للنشء" وكان هذا التنوع في إصداراتها المختلفة ، معتمدين على الفكرة الطريفة تارة ، وعلى العبارة الرشيقة ثانية ، وعلى التعبير بالرسم والصورة أو الجمع بين كل ذلك تارة أخرى .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق التضامن تواصل فتح الحجز لحصول مستفيدى تكافل وكرامة لخطوط المحمول المجانية
التالى نواب لوزير الكهرباء: متى تنتهى المعاناة بسبب القراءات غير الصحيحة للعدادات؟