برلماني: رفضنا اتفاقية مع الجانب الكوري لتطوير المزلقانات

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال محمد عطا سليم، نائب حزب المحافظين بمجلس النواب: "رفضنا في عام 2016 اتفاقية مع الجانب الكورى الجنوبى لتطوير المزلقانات ما بين منطقة نجع حمادى والأقصر كانت ضمن اتفاقية مع الحكومة، وكانت ستهدر على خزانة الدولة ما يقارب الـ2 مليار جنيه".

وأضاف: "كثيرا ما اعتراضنا على قروض المشتريات والتي من ضمنها هذا القرض الذي يمثل قرض بـ٢٢٠ مليون دولار من كوريا الجنوبية لشراء معدات وأنظمة شرط أن قطع الغيار ومستلزمات الإنتاج يتم شراؤها من خلال مناقصة بين شركات كورية".

وحذر "عطا" من ضخ أموال طائلة مرة أخرى دون تخطيط مسبق وواقعى يتلائم مع الواقع المصرى الحالى، مضيفا أن هناك أولوية قصوى لتطوير السكك الحديد لتعزيز الواقع الاستثماري الذي تسير عليه الدولة حاليا.

وأوضح "عطا"، أن وزارة النقل تعانى من سوء في إدارة الأموال منذ 40 عاما، وتحمل الدولة أعباء وديون لا طائل منها في حين أنه إذا أدارت الوزارة تلك الأموال بصورة سليمة تصبح وزارة النقل مصدر رزق للدولة وليست مصدر قلق وعبء.

وأردف: "الدولة شيدت في الأربع عقود الماضية مدنا جديدة لم تربطها بخطوط سكك حديدية وهي الغلطة التي ندفع ثمنها حتى الآن، وأجبرنا على نقل البضائع من خلال التي تحتاج إلى تكلفة باهظة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق