متى يتخذ ترامب قرارا باعتبار الإخوان جماعة إرهابية؟.. نواب وخبراء يجيبون

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

فى الوقت الذى تؤكد فيه الولايات المتحدة الأمريكية بشكل دائم تعاونها مع فى مكافحة الإرهاب، وذلك عبر تصريحات الخارجية الأمريكى مايك بومبيو، إلا أن سياسة واشنطن تجاه جماعة الإخوان ما زالت تثير جدلا واسعا خلال الفترة الحالية، خاصة أن واشنطن لا تعتبر التنظيم جماعة الإرهابية، رغم اعتبارها جماعات تابعة لها منظمات إرهابية وعلى رأسها حسم ولواء الثورة.

أكد النائب أحمد العوضى، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، وعضو مستقل بالبرلمان، أن هناك أساليب وطرق عديدة يمكن للولايات المتحدة الأمريكية أن تساعد بها مصر فى حربها ضد الإرهاب، مشيرا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أكد فى أكثر من مناسبة للمجتمع الدولى أن مصر لا تتحملها لوحدها مكافحة الإرهابيين، وأن الملف يحتاج لتكاتف دولى.

وقال وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، فى تصريحات لـ""، مساعدة الولايات المتحدة الأمريكية لمصر فى مكافحة الإرهاب يتمثل فى تبادل المعلومات عن بعض العناصر والجماعات الإرهابية، وإبلاغ القاهرة بأى مخطط معين يدبره الإرهابيين ضد مصر.

وأشار وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية متواطئة فى تصنيف الإخوان كجماعة إرهابية، حيث إن هناك جماعات ضغط تمارس ضغوطا من اجل عدم إقدام واشنطن على هذا الأمر.

ولفت وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تقدم على اعتبار الإخوان كجماعة إرهابية، إلا إذا أصبحت الإخوان خطر على واشنطن، رغم أن أمريكا اعتبرت جماعات تابعة للإخوان منظمات إرهابية مثل لواء الثورة وحسم.

وأشار وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب،  إلى أن من بين الوسائل أيضا إمداد  القاهرة بالأسلحة والمعدات الحديثة التى تمكنا من مواجهة الإرهابيين.

بدوره قال إبراهيم ربيع، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن التعاون بين الولايات المتحدة الأمريكية ومصر فى مكافحة الإرهاب قائم ومتمثل فى معلومات وتدريب كوادر وأجهزة ذات تكنولوجيا فائقة  كاميرات أو أجهزة آخرى تساهم فى مواجهة الإرهاب.

وبشأن متى يمكن للرئيس الأمريكى دونالد ترامب أن يعتبر الإخوان منظمة إرهابية، أشار القيادى السابق بجماعة الإخوان، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إلى أنه عندما يستطيع ترامب السيطرة على جماعات المصالح المرتبطة بالتنظيم ولوبى التمويل القطرى حينها سيتمكن الرئيس الأمريكى من اعتبار التنظيم منظمة إرهابية.

ولفت القيادى السابق بجماعة الإخوان، إلى أن أبرز ما يعرقل هذا الأمر هم قيادات الحزب الديمقراطى الأمريكى  فى الكونجرس إلى جانب جماعات الضغط الموالية له والتى تعتمد عليها الجماعة فى تجميل صورتها فى الولايات المتحدة الأمريكية.

من جانبه أوضح هشام النجار، الباحث الإسلامى، أنه طالما أن هناك موقف مختلف ومضاد لمواقف وسياسات الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما والإدارة الأمريكية السابقة وهو ما وضح من رسائل خطاب بومبيو من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، فهذا يتطلب ترجمة عملية على الأرض لتفعيل استراتيجية مناهضة لاستراتيجية أوباما التي اعتذر عنها وزير الخارجية الأمريكي واعتبرها عارا على واشنطن.

وأضاف الباحث الإسلامى، لـ"اليوم السابع"، أن هذه الترجمة ينبغى أن تشمل الملفات الرئيسية المتعلقة بالنفوذ الإيراني ونفوذ الدول الاقليمية والجماعات الإرهابية وتيار الاسلام السياسى.

كان مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكى، قال إن أمريكا تعمل على تعميق التعاون العسكرى مع مصر لمكافحة الإرهاب، مضيفا: "مارسنا ضغوطا مالية وسياسية كبيرة على جماعات الإرهاب".

 

 

 

 

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق