أخبار عاجلة
اتحاد الكرة يطلب المد لديسمبر .. وفيفا تتحفظ -

رجال الأمن ينهون استعدادهم لتأمين مباراة القمة بين الأهلي والزمالك

رجال الأمن ينهون استعدادهم لتأمين مباراة القمة بين الأهلي والزمالك
رجال الأمن ينهون استعدادهم لتأمين مباراة القمة بين الأهلي والزمالك

أنهى رجال الأمن استعدادهم لتأمين مباراة القمة المرتقبة بين الأهلي والزمالك، مساء اليوم الأحد، على استاد القاهرة الدولى، في إطار المباراة المؤجلة من الأسبوع الرابع في مسابقة الدوري المصري.

ويؤمن رجال الأمن لاعبي الفريقين وممر اللاعبين وطاقم التحكيم، مع تأمين الأبواب الخارجية للاستاد.

ويستعد نادى الزمالك بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون، لمواجهة صعبة أمام الأهلي ، حيث يتصدر الفارس الأبيض ترتيب الدوري برصيد 33 نقطة بعد لعب 14 مباراة، بينما يأتي المارد الأحمر في المركز الرابع برصيد 27 نقطة، بعدما لعب 11 مباراة،

الفارس الأبيض يدخل قمة الاهلى بشعار لا بديل عن الفوز لمصالحة جماهيره بعد الخروج من دوري أبطال أفريقيا، كما يريد الثأر من الهزيمة الأخيرة له أمام الأهلي في نهائي دوري أبطال أفريقيا الماضي، وليستمر في صدارة جدول الدوري، بحثًا عن لقبه الثالث عشر.

فيما خاض الأهلي 11 مباراة من أصل 17 لقاء في الدور الأول، فاز في 8 مباريات وتعادل في 3 أخرى ولم يتذوق طعم الهزيمة، وسجل لاعبو الأهلي 23 هدفاً واستقبلت شباكهم 5 أهداف فقط، ويتبقى للأهلي 6 مباريات وهي، أسوان والزمالك و سموحة وإنبي والمصري والجونة.

 

وحال فوز الأهلي في الثلاث مباريات المؤجلة سيرفع رصيده إلى 36 نقطة ويتقدم وقتها على الزمالك بعد التساوي في عدد المباريات التي تم لعبها.

واستعان بيتسو موسيماني، بآخر 5 مباريات لعبها الزمالك في الدوري المحلي وبطولة إفريقيا من أجل "مذاكرته" جيدة قبل قمة الفريقين، وقام الجهاز المعاون لبيتسو موسيماني بتجهيز آخر 5 مباريات خاضها الزمالك في بطولة إفريقيا وكذلك بطولة الدوري من أجل مذاكرة الفريق الأبيض بشكل جيد ومعرفة نقاط القوة والضعف فيه قبل القمة، ويتطلع موسيماني للوقوف على نقاط القوة والضعف في الأبيض من أجل تحقيق الفوز عليه في المباراة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى حزب إرادة جيل ينعى وفاة البرلمانى السابق محمد وهب الله: دافع عن حقوق العمال