أخبار عاجلة

تنظيم ورشتى عمل حول التوظيف والربط بسوق العمل بجامعة جنوب الوادى

تنظيم ورشتى عمل حول التوظيف والربط بسوق العمل بجامعة جنوب الوادى
تنظيم ورشتى عمل حول التوظيف والربط بسوق العمل بجامعة جنوب الوادى

برعاية الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وتنفيذًا للإستراتيجية الوطنية للتعليم العالى والبحث العلمى التى تم إطلاقها مارس الماضى، نظمت جامعة جنوب الوادى ورشتى عمل حول "التوظيف والربط بسوق العمل" والتي عُقدت على هامش فعاليات ورشة عمل حول "الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالى والبحث العلمى"، بحضور قيادات وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب.

 

وتضمنت الفعاليات تنظيم ورشتى عمل (الأولى) قدمها الدكتور أيمن فريد مساعد الوزير للتخطيط الإستراتيجي والتدريب والتأهيل لسوق العمل بعنوان "جانب التوظيف والربط بسوق العمل"، و(الثانية) قدمها الدكتور ماجد غنيمة مدير الشراكات والتسويق بصندوق دعم المبتكرين والنوابغ بالوزارة، بعنوان "الابتكار وريادة الأعمال"؛ لربط المؤسسات الأكاديمية بالصناعة، والتى شملت ضمن بنودها أهمية الاستثمار فى التعليم والعنصر البشرى، والذى أعطت له الدولة أهمية قصوى لتحقيق التنمية المستدامة، والعمل على تطوير منظومة التعليم الجامعى؛ ليتناسب مع متطلبات العصر واحتياجات سوق العمل ومواكبة التطورات التكنولوجية الحديثة.

 

وأكد الدكتور أيمن فريد مساعد الوزير للتخطيط الاستراتيجى والتدريب والتأهيل لسوق العمل، خلال ورشة عمل "التوظيف والربط بسوق العمل" على أن الوزارة بصدد إنشاء صندوق لدعم المسار المهنى والتأهيل لسوق العمل؛ بهدف تقديم الدعم والرعاية لمراكز دعم المسار المهني التى تم تأسيسها بالجامعات المصرية، مؤكدًا أهمية وضع البنية الأساسية اللازمة لتشغيل تلك المراكز، وعلى رأسها منصة إدارة الخدمات المهنية (CSM)، مشيرًا إلى أن المرحلة الأولى تشمل إنشاء منصات تفاعلية بسبع جامعات حكومية تغطي سبعة محافظات مصرية، بحيث تديرها منصة مركزية بالوزارة لإدارة منظومة الخدمات المهنية بتلك المراكز.

 

وأشار الدكتور فريد إلى مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني بالجامعات، والذى يتم تنفيذه بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID والجامعة الأمريكية بالقاهرة.

 

 وأوضح الدكتور أيمن فريد أن مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني بالجامعات يعُد نموذجًا متكاملاً لتوجيه الطلاب والخريجين وتنمية مهارات ريادة الأعمال، كما تعد همزة الوصل الفعالة للربط بين التعليم والتدريب والبحوث الأكاديمية من جهة، والصناعة والخدمات ورجال الأعمال من جهة أخرى، فضلاً عن إتاحة الفرصة لشباب الجامعات للتواصل مع قطاع الأعمال.

 

وأضاف مساعد الوزير للتخطيط الاستراتيجي والتدريب والتأهيل لسوق العمل إلى أن هناك نحو مليون خريج جديد سنويًا يدخلوا سوق العمل، لافتًا إلى حرص المنظمة على توفير فرص عمل لائقة للشباب، وبناء قدراتهم، وتحقيق التواصل بينهم وبين أصحاب العمل.

 

وفي سياق متصل، شارك الدكتور ماجد غنيمة مدير  الشراكات بصندوق رعاية المبتكرين والنوابغ التابع للوزارة في فعاليات ورشة عمل، بعنوان (الابتكار وريادة الأعمال لربط المؤسسات الأكاديمية بالصناعة)، مشيدًا بالوحدات والبرامج المختلفة بالجامعات لاكتشاف ورعاية الموهوبين، والنوابغ، والمبتكرين، ورواد الأعمال.

 

وأشار الدكتور ماجدة غنيمة إلى حرص صندوق رعاية المُبتكرين والنوابغ بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في إنشاء منظومة تتكامل فيها كافة جهود هذه الوحدات والبرامج بما يتماشى مع تحقيق أهداف ومبادئ الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، التى تهدف إلى تعظيم الجهود المبذولة وتذليل العقبات التي قد يواجهها المبتكرون والباحثون ورواد الأعمال، وتشجيع المخترعون على المزيد من الابتكارات التكنولوجية، ودعم الشركات الناشئة إلى سوق العمل، مما سينعكس على تحسن الاقتصاد المصرى.

 

وأوضح الدكتور ماجد غنيمة أن الصندوق بالتعاون مع الوزارة أطلق "أوليمبياد الابتكار المصري" والذي يعُد أكبر برنامج داعم للابتكار وريادة الأعمال في مصر، بإجمالي دعم وتمويل 100 مليون جنيه، موجهً إلى الطلاب والباحثين وخريجى الجامعات والمعاهد البحثية؛ لنشر الوعى التثقيفى بالابتكار وريادة الأعمال، والعمل على ربط الابتكارات باحتياجات المجتمع الفعلية، وتحويل الأفكار المُبتكرة إلى أفكار ذات جدوى اقتصادية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى حالة الطقس اليوم الخميس 1/6/2023 فى مصر