رئيس بلدية تركية مقال يهاجم أردوغان: هل نعيش فى دولة قبلية؟

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

حالة من الغضب تنتاب رؤساء البلديات التركية الذين أطاح بهم رجب طيب أردوغان لرفضهم العدوان الذى شنته تركيا على سوريا خلال الفترة الماضية.

وذكرت صحيفة "زمان"، التابعة للمعارضة التركية، أن رئيس بلدية جزرة الكردية بمدينة شرناق جنوب تركيا، المقال من منصه، محمد زيرزيغ عبر عن رفضه القرار الصادر ضده، مشيرًا إلى أن التصرف الذى تم معه لا يتماشى إلا مع الدول ذات الطبيعة القبلية.

وقال رئيس البلدية المقال، والمنتمى لحزب الشعوب الديمقراطى الكردى: فى أى عصر نعيش؟ هل نعيش فى دولة قبلية؟، لافتًا إلى أن السلطات التركية أرجعت سبب إقالته وتعيين وصى خلفًا له إلى ثلاثة تحقيقات قائمة بحقه.

وقال رئيس بلدية جزرة الكردية بمدينة شرناق جنوب تركيا، المقال من منصه: أحدها تهمة الدعاية لصالح تنظيم إرهابى، وذلك بعدما كشفنا عن الأنقاض والديون التى تركها الوصى السابق على البلدية.. بمعنى أن السلطات اعتبرت الكشف عن فساد الوصى السابق على بلدية جزرة دعاية لتنظيم إرهابى! لا أجد شيئًا لأقول لتصوير هذا الأمر! فى أى عصر نعيش؟ هل نعيش فى دولة قبلية؟

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق