أخبار عاجلة
محمد آل الشيخ: الصحـويون كرروا فتنة الخوارج -
اخبار الرياضة المصرية اليوم الخميس 25 \2\2021 -
بوابة مصر الرقمية تصل إلى مليون و300 ألف مستخدم -

على عبد العال.. الغاضب والمغضوب عليه

على عبد العال.. الغاضب والمغضوب عليه
على عبد العال.. الغاضب والمغضوب عليه
بين لحظة وقبل الثانية أصبح الدكتور على عبد العال عضو مجلس النواب ورئيس مجلس النواب السابق حديث الساعة بعدما أثيرت قضية تغيبه عن جلسات مجلس النواب وتوقع البعض إسقاط عضوية سيادته. علي عبد العال وجد من يتعاطف معه ولو قليلا غير أن الأغلبية لم تتعاطف معه خصوصا أن ما قاله للزميل مصطفى بكري وعدم قدرته على تصور أن يصبح عضوا عاديا بعد أن كان رئيسا.

رئيس مجلس النواب السابق يرفض الاعتراف بسنة الحياة فالرئاسة دور والعضوية دور آخر ولا يجوز أن يشترط المرء البقاء في صدارة المشهد ويفرض نفسه رغما عن الأغلبية التي رأت أن هناك غيره أجدر بالمنصب منه.

المرارة التي تحدث بها علي عبد العال – مع حفظ الألقاب- أيضا مرارة غير مبررة بعد أداء ترى الأكثرية أنه كان أداء باهتا وضعيفا وهزيلا من سيادته كرئيس للمجلس. مقارنة البعض بين على عبد العال وشقيرى والمحجوب وفتحى سرور لم تكن في صالحه إذ إن الرجل رغم علمه الوفير إلا أن غياب العلاقة بينه وبين اللغة العربية وضعه في وضع أساء إلى المنصب قبل الإساءة إلى سيادته.

إرهابيون فى حزب الوفد

ومراجعة أدائه البرلماني أيضا يكشف عن حالة من العصبية التي يجب ألا يتسم بها رئيس مجلس نواب مصر.. فمصر هي قلب العروبة والمدافع الأول عن اللغة العربية ومنها كان ولايزال عباقرة اللغة وأباطرتها المعروفون.

لم يكن الدكتور على عبد العال يستحق أن يكون رئيسا لمجلس النواب من أساسه.. هذا ما يقوله البعض بينما يرى آخرون أن الرجل أدى دورا مهما في ظرف لم يكن يقبل أفضل منه.

وعلى عبد العال الغاضب حسب تصوراته من الطريقة التي عومل بها حوصر بين إحساسه النفسي بالغبن وبالتالي يرى أنه لا سبب ليكون مغضوبا عليه وبين من يرى أنه جاء إلى موقعه في غفلة من الزمن.
وأيا كانت الرؤى وتباينها فإن التاريخ وحده هو الذي سيحكم على الدكتور على عبد العال الذي أدار مجلس النواب في وقت عصيب وهل كان فعلا الرجل الذي يجب أن يمثل المرحلة أم أن الظرف ذاته اختاره وهو غير مستحق. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق المسلسل الكوميدي الشهير "فريرز" يعود للشاشة بعد غياب 17 عاما
التالى عاصر 4 رؤساء.. طباخ الإليزيه يترك منصبه بعد ربع قرن لأجل ماكرون