نهاية مأساوية لشاب بسبب مقلب.. تفاصيل

نهاية مأساوية لشاب بسبب مقلب.. تفاصيل
نهاية مأساوية لشاب بسبب مقلب.. تفاصيل
يمكن للمقالب أن تتحول إلى خطر قاتل بالفعل، وهذا ما حدث مع شاب أمريكي دفع حياته ثمنًا من أجل تصوير مقلب لقناته على اليوتيوب تتضمن عملية سطو مزيفة في موقف للسيارات بمتنزه هيرميتاج في ولاية تينيسي الأمريكية.

 

توفي تيموثي ويلكس عن 20 عاما أثناء قيامه بمقلب السطو المسلح حيث اندفع نحو مجموعة من الناس وهو يحمل سكاكين لتصوير ردود أفعالهم المرعبة ومشاركتها على قناته على يوتيوب بهدف زيادة عدد مشاهديه.

وأوضح بيان الشرطة أن تيموثي وصديقه-مجهول الهوية- هاجموا مجموعة من الناس بسواطير دون تعريفهم بأن هذا مقلب، وبمجرد اقتراب ويلكس من أولئك الشبان، بادر أحدهم ويدعى ديفيد ستارنس جونيور، 23 عامًا، إلى سحب مسدسه وإطلاق النار على تيموثي. 

وأضاف بيان الشرطة تأكيد ديفيد بأنه قتل تيموثي بحجة عدم علمه بأن عملية السطو مجرد مقلب، مدعيا الدفاع عن النفس، ومن جانبها لم تعتقله الشرطة ولا صديق تيموثي مجهول الهوية حتى الآن. 

جدير بالذكر أنه في أغسطس العام الماضي، وجهت إلى توأمي تيك توك ويوتيوب الشهيرين آلان وأليكس ستوكس تهمًا جنائية وجنحية نتيجة لمقلب سرقة بنك قاما به بهدف تصوير فيديو على يوتيوب.

ووفقًا لمكتب المدعي العام في مقاطعة أورانج كاونتي بالولايات المتحدة، ارتدى التوأمان البالغان من العمر 23 عامًا ملابس سوداء وأقنعة تزلج، بالإضافة إلى أكياس من القماش الخشن مليئة بالأموال.

وطلب الرجلان سيارة أجرة متظاهرين بأنهما لصّان وسيسرقان البنوك، ورفض السائق إيصالهما، والمارة الذين شاهدوا المقلب اتصلوا بالشرطة معتقدين أن الاثنين كانا يحاولان خطف السائق.

وأصدرت الشرطة في ذلك الوقت تحذيرا للأخوة ستوكس، وشرحت الخطر الكامن لسلوكهما، وبعد أربع ساعات، زعم أن الاثنين حاولا القيام بحيلة مماثلة في حرم جامعة كاليفورنيا في ايرفين.

وبحسب شبكة «بي بي سي» فإن موقع يوتيوب قرر قبل نحو عامين منع نشر مقاطع المقالب الخطير أو التي تنطوي على تهديد بالقتل، ويشمل ذلك المقالب التي تدفع الضحايا إلى الخوف من خطر جسدي وشيك أو تخلق أزمات نفسية خطيرة للأطفال.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.