بيان رسمي من نادي أولمبيك مارسيليا بشأن حقيقة شراء الوليد بن طلال له

بيان رسمي من نادي أولمبيك مارسيليا بشأن حقيقة شراء الوليد بن طلال له
بيان رسمي من نادي أولمبيك مارسيليا بشأن حقيقة شراء الوليد بن طلال له

ونفى مالك النادي، فرانك ماكورت، في بيان رسمي، أمس السبت، هذه الأنباء، وقال مؤكدا: "التزامي تجاه أولمبيك مارسيليا، وموظفيه والمدينة وأهلها بالكامل. يحتم علي البقاء، نريد تنفيذ هذا المشروع حتى النهاية. نحن مدينون لهذا النادي وتاريخه، ماضيه وحاضره ومستقبله".

Faisal Nasser

وتابع: "كما أنني أتساءل عن أصل حملات التضليل المتكررة هذه وأتساءل من يستفيد من هذه التلاعبات".

وكانت تقارير ذكرت مؤخرا أن الأمير الوليد بن طلال اشترى نادي أولمبيك مارسيليا بـ480 مليون يورو، بحسب إذاعة "مونت كارلو".

ولفتت الإذاعة إلى أن الصحفي الفرنسي المختص بأخبار الرياضة، تيبو فيزيران، شارك عبر حسابه على موقع "تويتر" مقطعا مصورا يشرح فيه "أن صفقة بيع نادي أولمبيك مارسيليا إلى شركة استثمار تابعة لرجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال تمت في العاصمة السعودية في الرياض مع المالك الحالي فرانك ماكورت، وأن الإعلان عن البيع سيتم في الأيام القليلة القادمة".

وليست هذه المرة الأولى التي تثار فيها أنباء عن رغبة الأمير الوليد بن طلال في شراء النادي الفرنسي، إذ كشفت تقارير إعلامية في شهر مايو/ أيار الماضي عن اقتراب الأمير الوليد بن طلال من شراء نادي "مارسيليا" الفرنسي مقابل 250 مليون يورو.

وذكرت صحيفة "توتو ميركاتو" الإيطالية، أن "الأمير الوليد بن طلال كثف اجتماعاته مع مسؤولي النادي وهناك شبه اتفاق على إتمام صفقة الاستحواذ، إلا أن ملعب "فيلودروم" لم يتم الاتفاق عليه بعد، إذ أنه مملوك للمدينة وليس للنادي إلا أن مصادر أكدت أن البلدية الفرنسية وافقت على بيعه".

وفي تقرير لها نشرت إذاعة "مونت كارلو" الفرنسية تقريرا حول الأسباب والنتائج التي قد يجنيها الطرفين في حال لو تمت الصفقة.

وأعادت الإذاعة للأذهان الحادث الذي تعرض له نجل الأمير الوليد بن طلال واسمه خالد حينما كان يقضي عطلته على الشواطئ الفرنسية قرب مدينة مرسيليا، في عام 1993.

حيث تعرض خالد إلى حادث خطير خلال قيامه بالتزلج على البحر ( Jet-ski). غير أن طاقما من أطباء الطوارئ التابع لمستشفى لا تيومون بمرسيليا تدخل بسرعة فائقة وأنقذ خالد ابن الوليد بن طلال من شلل محقق في الأعضاء.

ومنذ ذلك التاريخ تربط علاقة خاصة بين الوليد بن طلال ومدينة مرسيليا ومستشفى لا تيمون، بحسب الإذاعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق دراسة تكشف ما تفعله البطاطس والدجاج المقلي في جسدك
التالى كيم كارداشيان وكانيى ويست يتقدمان بطلب الطلاق رسميا