أخبار عاجلة
الإمارات تطلق ورقة نقدية جديدة لأول مرة في البلاد -
5 حيل بفيس بوك لم تجربها من قبل.. "تغيير الخط" ضمنها -

هل تغسل أسنانك بهذه الطريقة... ربما تكون مخطئا

هل تغسل أسنانك بهذه الطريقة... ربما تكون مخطئا
هل تغسل أسنانك بهذه الطريقة... ربما تكون مخطئا

تقول الدكتورة جوزفين هيرشفيلد، محاضرة في طب الأسنان الترميمي في جامعة برمنغهام في إنجلترا، إنه على الرغم من أن إحدى النصائح الرئيسية في غسيل الأسنان هي الالتزام بدقيقتين مرتين في اليوم، فقد يكون ذلك خطأ، بحسب healthy walla.

© Fotolia / Lydie

وفقا لها، من الأفضل بدلا من ذلك تنظيف أسنانك بالفرشاة لمدة أربع دقائق في كل مرة لأنها تزيل المزيد من البلاك البكتيري.

كما تدّعي أن تنظيف الأسنان بالفرشاة أكثر من مرتين يوميا يمكن أن يضر أكثر مما ينفع.

 والسبب في ذلك، كما تقول هيرشفيلد، هو أن التنظيف المفرط بالفرشاة، خاصة مع فرش الأسنان ذات الشعيرات الصلبة واستخدام معاجين الأسنان الكاشطة، يمكن أن يضر بطبقة المينا الواقية للأسنان ويلحق الضرر باللثة.

اللويحة البكتيرية المعروفة باسم البلاك هي نوع من الطبقات اللاصقة، عديمة اللون عادة، والتي تتطور على الأسنان نتيجة لتراكم البكتيريا التي تعيش بشكل طبيعي في الفم، وإذا تركت دون علاج، يمكن أن يؤدي تراكم الترسبات إلى تسوس الأسنان أو أمراض اللثة.

وبحسب هيرشفيلد فإن الأدلة الحديثة تشير إلى أن قضاء المزيد من الوقت في تنظيف الأسنان بالفرشاة في كل مرة تقوم فيها بتنظيف أسنانك بالفرشاة- يؤدي إلى أسنان أكثر نظافة.

وتقول: "يعني وقت التنظيف الطويل هذا أنه يمكننا تنظيف أسناننا بكفاءة أكبر والوصول إلى الأماكن التي يصعب الوصول إليها".

ومع ذلك، وكما ذُكر حذرت الدكتورة هيرشفيلد من أن تنظيف الأسنان بالفرشاة ثلاث مرات أو أكثر في اليوم يمكن أن يضر بالأسنان.

وقالت: "احرص على عدم استخدام الفرشاة كثيرا (أكثر من مرتين يوميا) وتجنب تنظيف الأسنان بالفرشاة بقوة أو استخدام معاجين الأسنان والفرش الكاشطة، لأن ذلك قد يؤدي أيضا إلى إتلاف أسناننا ولثتنا".

يشار إلى أنه قبل نحو عام، تم نشر واحدة من أبرز الدراسات من قبل فريق من كلية هارفارد للصحة العامة في بوسطن والتي تضمنت بيانات تم جمعها على مدار أكثر من 20 عاما.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين لديهم تاريخ من أمراض اللثة التي عادة ما تكون ناجمة عن عادات تنظيف الأسنان السيئة وعدم استخدام خيط تنظيف الأسنان كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان المريء والمعدة، بسبب تراكم البلاك البكتيري.

© Sputnik

ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.