أخبار عاجلة
أمريكا توزع 218.9 مليون جرعة من لقاحات كورونا -
أسهل طريقة لعمل الحمام المشوى -

أبرزها طهارة المكان والبدن .. الإفتاء توصي بالحرص على 6 أمور قبل الصلاة

أبرزها طهارة المكان والبدن .. الإفتاء توصي بالحرص على 6 أمور قبل الصلاة
أبرزها طهارة المكان والبدن .. الإفتاء توصي بالحرص على 6 أمور قبل الصلاة

قالت دار الإفتاء المصرية، إن هناك 6 أمور يجب الحرص عليها قبل أداء الصلاة، وذلك عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وأضافت «دار الإفتاء» :"أن أول هذه الأمور: طهارة مكانك، ثانيًا: طهارة بدنك، ثالثًا: طهارة ثيابك، رابعًا: ستر عورتك، خامسًا: استقبال القبلة، سادسًا: إخلاص نيتك لربك.

وقال الدكتور مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي الجمهورية، وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إن الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام البشر، وإنما هي تسليم وتكبير وتحميد.

وأوضح المستشار العلمي لمفتي الجمهورية، أن الجائز فقط هو الرد بالإشارة عند الضرورة، أما رد السلام بالكلام يبطل الصلاة، خاصة إذا  كان عن تعمد.

6 أمور فقط تنقض الوضوء، باتفاق العلماء، أن الأمور الخمسة التي تنقض الوضوء هي: خروج شيء من السبيلين -القبل والدبر- قليلًا كان أو كثيرًا طاهرًا أو نجسًا، لقوله تعالى: «أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الغَائِطِ» [النساء: 43] ولقوله صلى الله عليه وسلم: «فلا ينصرف حتى يسمع صوتًا أو يجد ريحًا» متفق عليه.

الأمر الثاني من نواقض الوضوء : سيلان الدم الكثير أو القيح أو الصديد أو القيء الكثير كما يرى الحنفية والحنابلة، لما رواه الإمام أحمد والترمذي أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَنْ أَصَابَهُ قَيْءٌ أَوْ رُعَافٌ، أَوْ قَلْسٌ، أَوْ مَذْيٌ فلْيَنْصَرِفْ فَلْيَتَوَضَّأْ، ثُمَّ لِيَبْنِ عَلَى صَلاَتِهِ، وَهُوَ فِي ذَلِكَ لاَ يَتَكَلَّمُ». أخرجه ابن ماجة. والراجح عدم النقض؛ لضعف الحديث.
الأمر الثالث من نواقض الوضوء فزوال العقل بجنون أو تغطيته بسكر أو إغماء أو نوم لقوله صلى الله عليه وسلم: «العين وكاء السه فمن نام فليتوضأ»، رواه أحمد وابن ماجة بإسناد حسن، «ما لم يكن النوم يسيرًا عرفًا من جالس أو قائم فلا ينقض حينئذ»، لقول أنس: «كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ينامون ثم يصلون ولا يتوضأون». رواه مسلم، والمقصود أنهم ينامون جلوسًا ينتظرون الصلاة كما هو مصرح به في بعض روايات هذا الحديث.
الأمر الرابع من نواقض الوضوء هو مس القبل أو الدبر باليد بدون حائل، لقوله صلى الله عليه وسلم: «من مس فرجه فليتوضأ» رواه أحمد والنسائي وابن ماجة.
الأمر الخامس من نواقض الوضوء غسل الميت، لأن ابن عمر وابن عباس كانا يأمران غاسل الميت بالوضوء، وقال أبو هريرة - رضى الله عنه-: «أقل ما فيه الوضوء»، أما الأمر السادس فـالردة -الخروج- عن الإسلام، لقوله تعالى: «لَئِنْ أَشْرَكْت لَيَحْبَطَنَّ عَمَلك» [الزمر:65].

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى موجة حر إفريقية تجتاح السعودية وخبير يتوقع موعدها