صور مؤثرة.. طفل عمره 17 شهرا يشارك في دفن والده بعد حادث مأساوي

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تداولت عدة مواقع إخبارية عالمية في الآونة الأخيرة لقطة مؤثرة لطفل عمره 17 شهرًا وهو يشارك في مراسم دفن والده، البالغ من العمر 21 عامًا، والذي طُعن حتى الموت في حادث مأساوي.
ويظهر الطفل "كارتر باجشو" في هذه اللقطة وهو يمسك بمقبض المجرفة وينثر التراب على نعش والده في حضور أفراد العائلة والأصدقاء في مقبرة توجد بمدينة "شيفيلد" البريطانية.
وقام أحد أصدقاء والد الطفل، ويُدعى "جوردان كيساك"، بمشاركة هذه اللقطة على موقع التواصل الاجتماعي ""، وذلك في محاولة لمكافحة جرائم الطعن، التي أكد على أنها قد دمرت عائلات مثل عائلة الطفل "كارتر"، ومن أجل حث أي شخص على التفكير مرتين قبل أن يقدم على حمل سكين أو مسدس، بحسب ما جاء في تقرير نشرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.
وكان الأب "لويس باجشو" قد لقي مصرعه متأثرًا بجراحه بعد تعرضه للطعن خلال اعتداء عنيف وقع في مدينة "شيفيلد" في شهر يوليو الماضي، وأقيمت جنازته مؤخرًا.
ونقلت الصحيفة عن "كيساك" قوله إن الطفل صرخ مناديًا على والده أثناء عرض مقاطع له خلال الجنازة.

المصدر صدى البلد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق