لف إيدك ورا ضهرك.. #تحدي_المرونة الجديد يثير ضجة على مواقع التواصل

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
بعد تحدي «كيكي» الذي اجتاح السوشيال ميديا في الفترة الأخيرة على مستوى العالم، وبالتزامن مع ظهور تحديات أخرى كتحدي «غطاء الزجاجة» و«لون الفستان أو الحذاء»، ينطلق الآن تحدي جديد لمعرفة درجة مرونة الجسم، فهل أنت مستعد للتجربة؟

يشبه التحدي حركة الأيدي للصلاة عند الهنود والصينيين، لكن "معكوسة"، حيث يتم "لوي" اليدين وراء الظهر ليقابل الكفان بعضهما، وقد قام عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي (انستجرام، وتويتر) بمشاركة صورهم بينما يقومون بالتحدي لإثبات من الأكثر مرونة.

زاد عدد من الأشخاص على التحدي الإمساك بشئ كـ"الموبايل" وراء الظهر، لإثبات مدي تحملهم ومرونة ذراعيهم أكثر من غيرهم، الجدير بالذكر أنه كلما أصبحت يديك أقرب إلى رأسك دَل ذلك على قوة المرونة لديك، فإذا كنت ترغب بالمشاركة بالتحدي الآن ابدأ بأخذ صورة لك بيديك وراء ظهرك كما هو موضح بالصور وشاركها على صفحتك الشخصية بهاشتاج #تحدي_المرونة.

علق أحد المتابعين على انستجرام ساخرًا "حاولت أعمل التحدي ومن ساعتها إيدي ملووحة مش عارف أعدلها"، وقد توالت التعليقات والصور الساخرة عن أشخاص حاولوا وفشلوا بينما نجح آخرون بشكل مثير للدهشة.

ظهر التحدي للمرة الأولى في الصين وقد أثار ضجةً كبيرة ونال شعبية عالية، حيث شارك فيه الآلاف، ولم تكن تلك المرة الأولى لمثل هذه التحديات، فقد حاولت النساء الصينيات في تحدي، وضع مجموعة من العملات المعدنية فوق عظام الترقوة الخاصة بهن، بينما حاول 300 مليون شخص لمس سرتهم بلف أيديهم حول ظهورهم، للكشف عن مدى نحافة أجسادهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق