بسبب حادث مروع.. بلجيكية عاشت على قطرات مياه الأمطار ستة أيام

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
نجت سيدة بلجيكية من حادث مروع تعرضت له في أواخر شهر يوليو الماضي، حيث حُبست بسيارتها لعدة أيام وعاشت خلال الأيام الست على قطرات الأمطار فقط.

السيدة كورين باستيد (45 عاما) تعرضت لحادث مأساوي، فقد كانت تقود سيارتها بسرعة هائلة حتى اصطدمت السيارة في شجرة بمنطقة نائية في غابة، ووفقا لصحيفة إكسبريس البريطانية وظلت في وعيها طوال هذه الفترة.

كانت حالتها الصحية سيئة جدا وازدادات سوءا بمرور الوقت، فقد أصيبت بجروحا بالغة في العمود الفقري وظلت في مكانها دون حركة منذ يوم الحادث في23 يوليو حتى التاسع والعشرين من نفس الشهر دون حركة.

كانت درجة الحرارة في النهار خلال وقت الحادث مرتفعة جدا فقد بلغت ذروتها حينها ووصلت إلى 41 درجة مئوية، وكانت السيدة تخشى ألا ينقذها أحد وتموت وحيدة.

خلال الليل كان الجو باردا فكانت تستخدم السيدة كورين غلاف بلاستيكي لقطعة حلوى كانت معها وتجمع على سطحها قطرات الأمطار والندى وتشربها، وعندما شعرت بجوع شديد لم تجد ما تأكله إلا غصون الأشجار وأوراقها ولكنها لم تستسغ طعمها فاكتفت بقطرات الأمطار فقط.

نجت السيدة بأعجوبة من هذا الحادث، فكانت تصرخ خلال اليوم السادس وتهتف بأن فقرات ظهرها تنفصل من بعضها، حتى سمعت نداءها سيدة كانت تقود سيارة على طريق مجاور وأتت لمساعدتها، ونُقلت السيدة البلجيكية إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق