شاهد.. كيف قلبت مواقع التواصل حياة المصريين الشخصية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
انتشرت الكثير من الأكاذيب وتفاصيل الحياة الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي على مدار اليوم، إذ أصبح من الممكن مشاركة الجميع اهتماماتهم وأفكارهم وتفاصيل حياتهم اليومية و الشخصية عليه.

وهناك آخرون وصل الأمر بهم إلى حد الهوس بالسوشيال ميديا، إذ أصبحت مصدر عمل لهم من خلال ترويج فيديوهات لحياتهم اليومية.

رصدت "صدى البلد" آراء المواطنين حول مشاركة الحياة الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي وارائهم فى واقعة "أحمد حسن وزينب" زوجان أثارا جدلا كبيرا بعد نشرهما فيديوهات بها إساءة لمولودتهما وتعريضها للخطر.

قال سيد حمدى احد المواطنين ان الحياة الشخصية خط أحمر وليس من الضروري مشاركة تفاصيل الحياة اليومية للأفراد على السوشيال ميديا وأنه لابد من تطبيق العقاب على أحمد حسن وزينب لتعريضهما ابنتهما للخطر من خلال مشاركتهما لحياتهما وجعلها عملا خاصا بهما من خلال الفيديوهات.

أكدت يارا نادر أحد المواطنين أن مشاركة الحياة الشخصية من أكبر المخاطر التي تواجه الفرد من حيث نشر كل تفاصيل حياته مما يجعله عرضة لمشاكل كثيرة منها النصب و اختراق الحسابات الشخصية للأفراد و الاختطاف, تابعت قائلة ان الرجل لابد ان يغار على اهل بيته من نشرهم لحياتهم و عرضها للناس على السوشيال ميديا.

وأوضح خالد عبد الله أحد المواطنين أنه لا يوجد مشكلة من نشر بعض من جوانب الحياة الشخصية على السوشيال ميديا و لكن بحدود معينة حيث أنه تابع قضية أحمد حسن وزينب حيث وصل الأمر لحد الهوس وتعريض طفلتهما للخطر من خلال التجارة بحياتهما اليومية مؤكدا انه يجب وضع عقاب لهما للحد من هذا الحدث حيث انه سينتهى أحمد وزينب وسيأتي المزيد فيجب وضع حد.

تابع شهاب شريف أحد المواطنين قائلا إن أكثر الجرائم تتم من خلال متابعة الحياة الشخصية للأفراد على مواقع التواصل الاجتماعى مثل النصب وربط الحياة الشخصية بالمهنية وغيرها من المشاكل فيجب وضع حدود فى نشر تفاصيل اليوم للأفراد على السوشيال ميديا تجنبا للمخاطر, مؤكدا انه يجب نشر برامج توعية للمواطنين.

اضاف احمد على احد المواطنين انه يجب على الدولة نشر توعبة للمواطنين للاثار السلبية المترتبة على نشر الحياة اليومية للافراد و ما يترتب علبها من غيرة بعض الافراد و ربط البعض الحياة المهنية بالشخصية و جرائم و مشاعر سلبية كثيرة من جانب الاخرين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق