لا للبنطلونات .. شركة تفرض على الموظفات ارتداء الفساتين

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
واجهت شركة روسية، الكثير من الانتقادات العنيفة بسبب قرارها في منع الموظفات من ارتداء البناطيل، وإلزامها بارتداء التنورة أو فستان، وفي مقابل ذلك منحهن مكافأة مالية إضافية على رواتبهن.

ويعد هذا القرار جزءًا من حملة تسمى "ماراثون الأنوثة" الذي تديره شركة Tatprof، وهي شركة لإنتاج المعدات الرياضية، حتى 30 يونيو، بحسب ما نشرت صحيفة "ذا إندبندنت" البريطانية.

على أن يتم منحهن 100 روبل روسي للموظفات اللائي يرتدين تنورة لا تزيد عن خمسة سنتيمترات من الركبة، ذلك بالإضافة إلى أجورهن العادية.

وبررت الشركة قرارها قائلة إنها محاولة للمساعدة في الترابط الجماع، وحتى تتمكن الموظفة من الحصول على المكافأة يجب على إرسال صورة للشركة وهي ترتدي التنورة.

وقالت الشركة ، وهي مورد لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 2014 في سوتشي وكأس العالم لكرة القدم 2018 ، لوسائل الإعلام الروسية إن 60 امرأة قد شاركن بالفعل ورفضن اتهامات بالتمييز الجنسي.

كما أضافت الشركة أن 70% من العاملين بالشركة من الرجال، وهذه الأنواع من الحملات ترفع وعي سيداتنا مما يتيح لهن أن يشعرن بأنوثهن وسحرهن عندما يختارن ارتداء تنورة أو فستان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق