5 تنانين تستقبل المسلمين.. قصة مسجد صيني تخطى عمره 100 عام

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
مسجد قديم يعد الأكبر في مدينة نانجينغ بشرق الصين، ويسمى مسجد جينغجيويه، ويعد المسجد الملكي الوحيد الذي تمت تسميته من قبل الإمبراطور، والذي سمح بنحت مجسم لتنين في مدخله ويعد أمرا نادرا جدا، فلا يزال مدخل المسجد يحافظ على النمط المعماري القديم الصيني حيث نحتت عليه ورود وأشكال هندسية إضافة إلى خمسة تنانين.

تم بناء مسجد جينغجيويه في عهد أسرة مينغ الصينية القديمة في عام 1388، وتم تأسيسه على مساحة تتخطى 4000 متر مربع، بعد دخول المسجد يوجد نصب تذكاري يصل عمره إلى أكثر من 600 عاما، ويشمل هذا المسجد مدخلين وقاعتين للصلاة ومبنى للهلال، وفقا للقناة العربية لشبكة تليفزيون الصين الدولية.

ويوجد في هذا المسجد أيضا قاعات للمحاضرات وبرجولة لنصب تذكاري ودورات للمياه، وتم نحت عليه كلمة صينية "تسه جيان"، ومعناها "تم بناؤه بأمر السلطان".

ويوجد على جنوب البرجولة مبنى متكون من 3 غرف، وعلى شمالها يوجد مبنى الهلال المتكون من 3 أطباق، ثم ممر يصل في نهايته إلى حرم واسع تقع على جانبيه قاعتان للمحاضرات ومكتبان لرجال الدين، ثم القاعة الرئيسية للصلاة والتي تسع 500 شخص.

وبداخل المسجد توجد لوحة ملونة نُحتت عليها أسماء الله الحسنى وآيات قرآنية، ورغم مرور كل هذه الأعوام إلا أن مدخل المسجد لا يزال محافظا على النمط المعماري القديم الصيني، وتم إدراج مسجد جينغجيويه في قائمة وحدات أثرية ثقافية لمقاطعة جينغسو.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق