أغرب مكان.. اكتشاف 3000 قنبلة منذ الحرب العالمية الثانية تحت فناء منزل

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
نقلت صحيفة ديلي ميل الإنجليزية، عما كشفته الصحف الصينية، حول اكتشاف أكثر من 3000 قنبلة غير متفجرة تعود إلى فترة الحرب العالمية الثانية، وذلك في أغرب مكان.

وقالت الصحيفة، إنه تم اكتشاف هذا العدد الهائل من القنابل تحت فناء منزل سكني في وسط الصين، كان يتم العمل على تحويله إلى حمام سباحة.

ويعتقد الخبراء أن القنابل ظلت في مكانها منذ الحرب الصينية اليابانية الثانية منذ أكثر من 70 عامًا.

وعثر عمال البناء في مدينة شانغكيو القديمة أثناء قيامهم بأعمال ترميم للمنزل الكائن في مقاطعة خنان على عدد من القنابل، لكن المفاجأة أنهم لم يعرفوا في البداية أنها قنابل.

وقال عامل يدعى "لي هوي" لصحيفة داهي ديلي المحلية الصينية، إن زميله ظن أن القنبلة التي عثر عليها كانت طوب بناء، لذا وضعها على دراجة نقل ثلاثية العجلات.

لكن بعض العمال فضلوا الاتصال بالشرطة التي اكتشفت أن حجر البناء ما هو إلا قنبلة، وتبين وجود أكثر من 3000 منها.

وكان قد هرع ضباط الشرطة إلى المكان وطوقوا الموقع وأجروا التحقيقات.

ومن الجدير بالذكر، أنه سبق وتم العثور على أكثر من 1000 قنبلة غير منفجرة تحت شارع شانغكيو، خنان ، في عام 2000

لذا، ليست هذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها السلطات في شانغكيو لواقعة عثور على كم كبير من المتفجرات من مخلفات الحرب .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق