الخروج من نيفرلاند.. فيلم أساء إلى أسطورة البوب مايكل جاكسون

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يبدو أن اسطورة نجم البوب الأمريكي "مايكل جاكسون" في طريقها للانهيار بعد الفيلم الذي أطلق منذ فترة قريبة "الخروج من نيفرلاند".

وظهر في الفيلم الوجه السيئ للنجم الأمريكي الذي لطالما كان يحاول إظهار المثالية للجمهور. 

وحسب ما ذكرته التقارير الأجنبية عن شخصية جاكسون أن الفيلم أظهر حياة نجم البوب بصورة مختلفة تماما عن الصورة التي صدرها للجمهور ، حيث ظهر في الفيلم أنه لم يكن يحب زوجته و لكن إرتبط بها من أجل مال والدها الثري المشهور إلفيس بريسلي.

ويظهر في الفيلم رجلان حزينان على فقدان أبيهما الذي إنتحر بسبب تعرض أولاده للتحرش من مايكل جاكسون عندما كانا أطفال خلال زيارتهما إلى بيت جاكسون ، و عندما عرض الفيلم أكدت خادمة جاكسون أنهما تعرضا للتحرش و الأسرة حاولت التكتم على الموضوع أما عن أسرة جاكسون نفت بشدة ما قيل . 

أشارت مكسمانوس خادمة جاكسون أن طباع النجم الأمريكي السيئة وإدمانه للمخدرات وحبه لذاته دمرته نفسيا وكانت سببا في انهيار علاقته بزوجته .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق