أول عارض أزياء مصاب بـ البهاق..قصة نجاح لمراهق بسبب ثقته بنفسه

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
لم يمنع مرض البهاق شاب من مطاردة حلمه ليصبح عارض أزياء، ورغم اختيار العارضين "موديلز" على أساس الشكل أولا إلا أنه لم يشعر بأن بشرته ذات البقع اللونية قد تشكل فارقا، حتى حقق حلمه ليصبح أول عارض أزياء مراهق مصاب بمرض البهاق.

تم تشخيص حالة كيدن ويليامز صاحب الـ 13 عامًا، من وولفرهامبتون، بأنه يعاني من نقص الميلانين مما أدى إلى ظهور بقع بيضاء على جلده، ووفقا لصحيفة مترو البريطانية، خضع للعلاج منذ كان في الرابعة، ومنذ طفولته ويراوده حلم أن يصبح عارض أزياء.

بدء كيدن في التقديم للعمل كعارض للأزياء في أكثر من شركة ولكن انتهت كل المحاولات بالفشل، الأمر الذي أصابه بالإحباط خاصة بعد رفض شركة "جاب" عالمية للعمل بها.

بعد هذا الموقف عرضت عليه إحدى وكالات الإعلان، تصوير إعلانين معه، وتم اكتشافه من قبل بريمارك، استمرار كيدن في محاولاته ليصبح عارض جعله ملهم للكثير في نفس سنه، وجعل الأطفال الآخرين أكثر ثقة بأنفسهم.

خلال رحلة كيدن قابل دومينيك 31 عاما وهو متخصص في العمل مع الأطفال الذين يعانون من مشكلات، وقال عن كيدن: "إنه فتى متواضع جدا، وعندما يكبر سيترك أثرا قويا بالنسبة إلى فاقدي الثقة بأنفسهم".

حاول كيدن علاج تصبغ بشرته أكثر من مرة، فمنذ سن السابعة وحتى العام الماضي، سافر برفقة والدته إلى المستشفى 3 مرات في الاسبوع للخضوع للعلاج بالأشعة فوق البنفسجية، ولكن منذ بضعة اشهر قرر التوقف وعدم الاستمرار في العلاج.

بسبب إصراره وتقبله شكله كما هو، حصل كيدن على عمل كعارض أزياء لمجموعة من الشركات، ومستمر أيضا في دراسته وممارسة هواياته كـ لعب كرة القدم مع زملائه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق