مأساة| طفل مصاب بالتوحد يتوفى بعد انتظاره 3 ساعات للكشف عليه

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
توفي طفل بعمر 4 سنوات ادخل عيادة بعد انتظاره لمدة 3 ساعات للكشف عليه، في حين كان يعاني من فيروس معدٍ يدعى "نوروفيروس" حيث لم يكن الطفل قادرا على التعبير عن حالته بسبب إعاقته.

ووفقًا لصحيفة " ميرور" البريطانية، عانى ليلان فورتي ، الذي عاش في مونتروز، اسكتلندا، من مرض التوحد المشتبه به، والشلل الدماغي ، واضطراب الأكل ، لذا لم يكن قادرًا على وصف ما كان يشعر به.

وكان الطفل يعاني أيضًا من الجفاف والتهاب المعدة والأمعاء، والذي أدى أيضًا إلى وفاته.

وأوضحت الصحيفة البريطانية بان المحكمة قالت ان الام ذهبت إلى المستشفى 8 صباحًا، في حين قام الطبيب بالكشف عليه في 11 صباحًا أي بعد 3 ساعات من وجوده بالمستشفى.

فيما تم طلب التحقيق في الحادث المميت بسبب القلق العام الخطير بشأن وفاته.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق