أم تضرب رضيعها حتى الموت ليحافظ على حفاضته غير متسخة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
عانى من اعتداء جسدي عنيف، بالضرب والسب، لم يحتمل الرضيع البالغ من العمر 20 شهرًا فقط، التعذيب الذي تعرض له على يد والدته التي أنكرت إيذاءه، بينما صرح الأطباء بتعرضه لكسر في الفك ونزيف دماء.

داخل مستشفى في ولاية اتلانتا الأمريكية لفظ الصغير آخر أنفاسه، واتخذ الأطباء موقفًا حاسمًا ضد المرأة التي جاءت برضيعها إلى المستشفى، حيث تبين تعرضه للإيذاء الجسدي والضرب العنيف، تقول الأم المتهمة «ترينيتي» 23 عامًا بأن ابنها سقط في حفرة مما أثر على أعالجه نفسيًا.

وأضافت بأن الموجود في جسد الطفل ما هو إلا آثار لسقوطه في الحفرة، إلا أن تقارير الأطباء قالت عكس ذلك وفقًا لـ«الدايلي ميل»، ومرة أخرى اتصلت بهم وتم كشف كذبها، إلى أن اعترفت الأم وقالت إنها كانت «تضربه لكي يحافظ على حفاضته نظيفة وغير متسخة بعد التبول أو التبرز».

ألقت الشرطة القبض على الأم المتهمة وتم تقديمها إلى المحاكمة بتهمة الشروع في قتل طفلها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق