العربية لحقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بوقف المشروع التركي لتدمير سوريا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أدانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا الغزو التركي الذي يهدف لتمزيق وحدة سوريا، ولتغييرها ديموغرافيًا بحجة إنشاء منطقة آمنة لها، ومحاربة الإرهاب، مضيفة أن الذين تحاربهم تركيا هم مَنْ الذين قاتلوا الإرهاب الداعشي، وأسروا عناصره.

وقالت المنظمة العربية لحقوق الانسان، في بيان لها، إن القوات التركية ، تشن هجومًا عنيفًا باسم "عملية نبع السلام" على الشمال السوري، مشيرة الى أن هذا عدوان سافر على الشعب السوري والأرض السورية خدمة لمصالح السياسة التركية تحت ذرائع واهية، إذ هي تهدف لمحاربة الأكراد في سوريا، وهم نسيج من الشعب السوري بغض النظر عن مواقعهم وانقساماتهم ومواقفهم مما يحدث في سوريا.

وتابع بيان المنظمة العربية لحقوق الإنسان:"إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا، إيمانًا بوحدة سوريا أرضًا وشعبًا وقناعتها أن تبقى سوريا دولة موحدة، لا فرق بين أطياف شعبها، تدين وتستنكر هذا الغزو الجديد للاراضي السورية الذي سينتج عنه مزيدًا من القتل والتهجير للابرياء من النساء والاطفال، ومزيدًا من معاناة السوريين المستمرة في الشمال السور".

وذكرت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا،أنها تعتبر "عملية نبض" التركية اعتداءً سافرًا على الشعب السوري، واحتلالًا لأرضه بغير وجه حق، مناشدة المجتمع الدولي، ومنظمة الأمم المتحدة، ومجلس الأمن، والمنظمات الإنسانية والمدنية أن تعمل على منع تركيا من تنفيذ مشروعها المدمر، وغير الإنساني.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق