الأوقاف: يحرص على إحلال لغة الحوار محل “الخلاف والاقتتال”

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال الأوقاف، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى، حريص على نشر قيم السلام الإنسانى وترسيخ أسس التسامح والسلام وفكر التعايش المشترك بين الناس جميعًا، وإحلال لغة الحوار محل لغة الخلاف والاقتتال.
جاء ذلك فى كلمة ألقاها وزير الأوقاف، الجمعة، نيابةً عن رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، على هامش الحفل الذى نظمته محافظة جنوب سيناء ضمن فعاليات ملتقى سانت كاترين لتسامح الأديان.
وقال الوزير: إن أهم ما يميز هذا الملتقى إنه إنسانى بامتياز يُعلى قيم التعايش والسلام والمحبة، مشيرًا إلى أن الملتقى جاء فى سانت كاترين ليلقى الضوء على تاريخ عظيم من التسامح حيث تعانق الإنسان والإنسان، مؤكدًا أن عرفت تاريخًا عميقًا من التسامح.
وأكد محافظ جنوب سيناء خالد فودة، أن تنظيم ملتقى سانت كاترين للتسامح بين الأديان هو رسالة سلام للعالم أجمع من الوادى المقدس نقول فيها نحن "شعب التسامح".
ووجه المحافظ الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى على رعايته للملتقى، مؤكدًا حرص القيادة السياسية على تنمية سيناء وتقديم الدعم لأهلها.
من جانبه، أكد الدكتور أسامة العبد، رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يسعى لتأسيس دولة حديثة تليق بمصر قيمة وقامة على المستوى العربى والإفريقى والعالمى.
وأشار إلى أهمية تنظيم ملتقى التسامح بين الأديان والذى يهدف فى الأساس إلى تحقيق تجانس وود بين أتباع الأديان ما يرسخ التفاعل الإيجابى بين الناس، وبات الحوار هو الأسلوب الحضارى الذى يليق بالبشر، تفاديًا لكثير من الخراب والدمار.
وأضاف أن الحوار سبب فى وحدة الصف وعودة المتباعدين وتصبح خلاله الأفكار هى الركيزة الإنسانية المثلى فى مد جسور التواصل والتفاهم بين الأفراد والشعوب ونبذ التعصب والعنف.
وقال: دعونا نتعامل ونتفاعل مع القواسم المشتركة وبين الشعوب ونعلى قيم العدل والسلام والتسامح والتعاون المشترك وأن نجنب العالم آفة الصراعات.
وأضاف العبد أن إيمان المسلم لا يكتمل إلا بإيمانه بكل الكتب السماوية، وعلينا أن نعزز الروابط الإنسانية والعمل على تقريب وجهات النظر وأن نتفاعل مع تطور العلاقات الإنسانية والاتحاد من أجل مواجهة الإرهاب والتطرف.
ونظمت وزارة الثقافة احتفالية غنائية بمجموعتين شملت إحداهما أناشيد دينية صوفية، فيما تغنت مجموعة أخرى بترانيم دينية مسيحية فى تناغم يعكس مدى المحبة والإخاء بين الديانتين، كما تغنى الجانبان بعدد من الأغانى الوطنية.
شهد الاحتفال كل من وزير ، ووزيرة السياحة.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق