بهجت العبيدي يحذر وزراء الرياضة العرب من فخ إسرائيلي

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ناشد الكاتب المصري المقيم بالنمسا، بهجت العبيدي، مؤسس الاتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج؛ وزراء الرياضة بجميع الدول العربية والإسلامية، إعلان رفضهم إقامة مباراة كرة القدم بين منتخب الأرجنتين والكيان الصهيوني المقرر لها يوم السبت التاسع من يونيو الجاري؛ وهو ما يوافق الذكرى السبعين ليوم النكبة العربية، خاصة وأن العدو الصهيوني أعلن أن هذه المباراة المزمع إقامتها سوف تكون في مدينة القدس، وعلى وجه التحديد في قرية «المالحة» التي هي واحدة بين 500 قرية فلسطينية دمّرها جيش الاحتلال الإسرائيلي في نكبة 1948.

وقال "العبيدي"، في بيان، إن منتخب الأرجنتين بالموافقة على أداء هذه المباراة في القدس المحتلة، فضلاً عن إقامتها من الأساس مع منتخب الكيان الصهيوني، فإنه يشارك في عملية الاغتصاب الحقيرة التي تقوم بها دولة الاحتلال في فلسطين، مضيفا: "الكيان الصهيوني يسعى من خلال إقامة مباراة مع منتخب كبير بحجم الأرجنتين التي تمتلك أفضل لاعب في العالم وهو نجم نجوم اللعبة ليونيل ميسي، فإنه سوف يتم استغلال الحدث الرياضي استغلالًا سياسيًا وهو ما يجب أن تعلمه الأرجنتين ومن ثم ترفض هذه المباراة، لكي لا تشارك في عملية الاغتصاب الممنهجة من قبل الكيان الإسرائيلي". 

وأكد أنه على وزراء الرياضة العرب وكذلك رؤساء اتحادات كرة القدم العربية مسؤولية تاريخية؛ عليهم أن يخاطبوا المسؤولين الأرجنتينيين لإبراز ما ينطوي على إقامة هذه المباراة في القدس الشريف من خطورة من الناحية السياسية، وكذلك على سمعة المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم حول العالم وخاصة في المنطقة العربية وفي العالم الإسلامي، حيث إنه سوف يفقد المشجعين العرب والمسلمين، لأنه وقع في فخ الكيان الإسرائيلي الذي يريد أن يحقق مكسبا سياسيا، وأن يرسخ فكرة اتخاذ القدس عاصمة له، وهي أرض عربية تم احتلالها في الخامس من يونيو عام ١٩٦٧ وهي طبقا المواثيق الدولية والقرارات الأممية أرض محتلة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق