| بيان هام من الرئيس المصري عبد الفتاح بشأن سد النهضة

اليوم الإخباري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يبدو أن ملف سد النهضة بسبب التعنت الأثيوبي الغير مفهوم أو مبرر خاصة بعدما أبدت القاهرة تفهماً واضحاً لرغبة إثيوبيا بالتنمية عبر السد، يتجه نحو طريق مسدود وإلى سيناريوهات جديدة ربما تبتعد عن مسار الرؤية التفاوضية التي حرصت دوماً على تبنيها لكن التعنت الصادر عن أديس أبابا ورغيه الجانب الأثيوبي بشكل فج أن يمس حقوق مصر التاريخية في مياه نهر النيل، عبر ترسيخ الخلاف الواضح بين القاهرة وأديس أبابا حول مدة ملء خزان السد، واليوم أسفرت نتائج المفاوضات التي جمعت كل من مصر وأثيوبيا والسودان عن نتائج مُخيبة للآمال تمثلت في إصرار أثيوبيا على ملء الخزان في مدة تتراوح من 4 إلى 7 سنوات رغم تأكيد القاهرة أن المدة العادلة من 7 إلى 10 سنوات حتى لا تتضرر مصر في حصتها المائية، وعلى إثر فشل المفاوضات أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح تصريح هام قد يؤكد أن الأمور تبتعد شيئا فشيئاً عن مساء التفاوض.. فإليكم التفاصيل>

بيان هام للسيسي بشأن سد النهضة

فبعد أن أكدت جميع المصادر الإعلامية التي تابعت اليوم اجتماع اللجنة الثلاثية الخاصة بملف سد النهضة الإثيوبي والذي جمع السودان ومصر وإثيوبيا وذلك بالعاصمة السودانية، أصدر منذ قليل الرئيس المصري تصريح هام قد يُمثل فعلياً انتقال إلى مرحلة جديدة للتعامل مع أزمة السد، فبعد أن أكد السيسي سابقاُ بكلمته أمام الأمم المتحدة أن مصر لا يمكن أن تسمح لأحد أن يمس حقها بمياه النيل بل ولن تسمح بتمرير فرض الأمر الواقع عليها بمياه النهر.

أكد السيسي الآن بعد فشل مفاوضات اللجنة الثلاثية اليوم، أن جميع مؤسسات الدولة المصرية بلا استثناء ملتزمة بشكل كامل بحماية حقوق مصر في مياه النيل، وهذا التصريح ينتقل من مرحلة حصر المفاوضات على وزارتي الخارجية والري إلى مرحلة أبعد وأكثر حسماً مع الجانب الإثيوبي لتشمل جميع مؤسسات الدولة فيما يبدو أنه إشارة إلى الجيش المصري والأجهزة المعنية بالأمن القومي للبلاد.

كاتب بموقع اليوم الإخباري التابع لمؤسسة نجوم مصرية الإعلامية، وأشرُف بالانتساب لتلك المؤسسة التي تُقدم رسالة هادفة في الإعلام الإلكتروني العربي وفق ضوابط مُحددة تُراعي وعي المتابع العربي.. وأطمح أن أكون إضافة لتلك الرسالة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم الإخباري ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم الإخباري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق