الجريمة والعقاب.. الحبس ينتظر بائع لحوم فاسدة بالساحل

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تمكنت أجهزة الأمن بالقاهرة، تحت إشراف اللواء محمد منصور، مدير الأمن، من ضبط قرابة طن لحوم ودواجن فاسدة داخل مطعم بمنطقة الساحل.تلقى اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، إخطارا من العميد محمد رجائى، مدير إدارة بالقاهرة، مفادها حيازة (المدير المسئول عن إحدى المطاعم – الكائن بدائرة قسم شرطة الساحل) كميات كبيرة من السلع الغذائية (اللحوم والدواجن ومصنعاتها) غير صالحة للاستهلاك الآدمى، لانتهاء تواريخ صلاحيتها المدونة عليها والبعض الآخر مجهول المصدر، تمهيدًا لطهيها وتقديمها كوجبات جاهزة للمواطنين، مدخلًا بذلك الغش والتدليس على جمهور المستهلكين ومعرضًا صحتهم وحياتهم للخطر، محققًا من جراء ذلك أرباح غير مشروعة.وقال الخبير القانوني، المستشار محمد صقر، في تصريحات لـ"البوابة نيوز": إذا أثبت تقرير المعمل الجنائي أن الكمية المضبوطة لا تصلح للاستخدام الآدمي، بالإضافة إلى تحريات الأجهزة الأمنية التي ستثبت تداول منتجات فاسدة من عدمه، فإن البائع يعاقب بالحبس من سنة إلى 3 سنوات.وأوضح "صقر"، أن القانون نص على أنه يعاقب كل من غش أو شرع في غش أغذية إنسان أو حيوان بالحبس سنة وبغرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه، ولا تتجاوز 20 ألف جنيه أو ما يعادل قيمة السلعة موضوع الجريمة أيهما أكبر أو بإحدى هاتين العقوبتين.وأضاف الخبير القانوني، أن العقوبة المحددة لبيع السلع والأغذية الفاسدة هي الحبس من سنة وحتى 3 سنوات لكل من حاز سلعة فاسدة بقصد بيعها وتحقيق أرباح، لافتًا إلى أنه في حال أن أسفرت عن إصابة أحد المواطنين فإن العقوبة تتراوح بين السجن المشدد والإعدام.

المصدر البوابة نيوز

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق