الصحة تشدد على المعايير الدولية لتقديم أفضل خدمة بمشروع التأمين الصحي الشامل

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
التقت وزارة الصحة والسكان، بشباب وحدة إدارة مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، تمهيدًا للاستعداد لبداية العمل على تسجيل المواطنين وفتح ملفات طب الأسرة بمحافظات المرحلة الأولى.

أماكن قوافل "الصحة" للكشف مجانا على المواطنين

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة وجهت الشكر لشباب الوحدة لما حققوه من نجاح خلال المنظومة بمحافظة بورسعيد، مطالبة ببذل المزيد من العمل خلال الفترة المقبلة، بما يرقى لطموحات المواطن، وتطلعات المجتمع المصري للحصول على أفضل خدمة صحية وفقًا للمعايير الدولية خاصةً بعد ما تم تحقيقه من نجاح بمحافظة بورسعيد أولى محافظات تطبيق قانون التأمين الصحي الشامل الجديد.

ومن جهته أكد الدكتور أحمد السبكي مساعد وزيرة الصحة والسكان للرقابة والمتابعة والمدير التنفيذي لمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، أن شباب الوحدة والتي تتراوح أعمارهم من 25 و35 عامًا، سيبدأون العمل من اليوم على أرض الواقع بمحافظات المرحلة الأولى من مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد وتشمل (الإسماعيلية، السويس، جنوب سيناء، أسوان، والأقصر)، وذلك لمتابعة العمل بالمنظومة ميدانيًا والوقوف على التحديات التي تواجه كل محافظة، والعمل على حلها، ورفع تقارير دورية إلى وزيرة الصحة، والتي تتابع سير العمل على مدار الساعة.

وأكد "السبكي" أن ما تم تحقيقه من إنجاز بمحافظة بورسعيد يرجع إلى دعم القيادة السياسية، إضافةً إلى إيمان شباب وحدة إدارة المشروع بما يقومون به من جهد للوصول إلى تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى، مشيرًا إلى ثقته الكاملة في تحقيق إنجاز بمحافظات المرحلة الأولى لا يقل عما تم تحقيقه في بورسعيد.

يذكر أن وحدة إدارة مشروع التأمين الصحي الشامل، هدفها تنفيذ خطة المنظومة من خلال عدة محاور من أبرزها محور التخطيط الصحي والمنوط به حصر القدرات والإمكانيات الخاصة بكل محافظة وتحديد الاحتياجات الصحية والخدمات اللازم توافرها بكل محافظة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق